الأحد، مايو 31، 2009

نظرة على افتتاح دور الإنعقاد

تابعت كما تابع الجميع افتتاح أمير البلاد اليوم لدور الإنعقادالعادي الأول من الفصل التشريعي 13 لمجلس الأمة الكويت
والجلسة الأولى لهذا المجلس التي ابتدأت فيها نهاري وللأسف كانت السبب الرئيسي لتعكر مزاج هذا الصباح
بداية:
بعد النطق السامي للأمير ،وقبل ان يترك الأمير مجلس الأمة تابعت أخذ الصور التذكاريه مع الأمير،وبما ان هذه هي التجربة الأولى للنساء في المجلس،لاحظت ان الدكتورة معصومه فعلا اخت الرجال تشعر بميانه كبيره على الجميع وإن كان لي تحفظ على الجماغ اللي لابسته،سلوى الجسار تشعر بأنبهارها رغم ضحكاتها المتتتاليه،أسيل عجبتني رزانتها في هذه اللقطة حيث انها كانت حتى في التصوير تستأذن من من يقف خلفها،اما رولا دشتي،فالمشي السريع ووتجفس الركب والوقوف امام الأعضاء أمر غير مناسب ،انتي نائبه وهذه ليست صور عيدميلاد ولا يمعه بنات
وأنا فعلا أتمنى أن تكون رولا دشتي أركد من ذلك
بعد الصور التقليديه في مثل هذه المناسبات ،بدأت الجلسه برئاسه رئيس السن النائب خالد السلطان وفيما يلي أورد ملاحظاتي على بعض الأمور التي تمت خلال الجلسة
أولا:
أعتراض النائب مسلم براك على مخالفة نص ماده ثمانيه وتسعين من الدستور لعدم وجود برنامج عمل للحكومه وعدم تحديد الحكومه موعد تقديم برنامجها في خطاب الأمير وهذا مخالفه للدستور وفتح البراك باب الانسحاب على أساس من القول بأنه لا يمكن القبول بقسم حكومه لا برنامج لها وأعلن انسحابه
تنص الماده 126 من الدستور:
قبل أن يتولى رئيس مجلس الوزراء والوزراء صلاحياتهم يؤدون أمام الأمير اليمين المنصوص عليها في الماده 91 من الدستور
وتنص ماده 98 من الدستور:
تتقدم كل وزاره فور تشكيلها ببرنامجها لمجلس الأمة وللمجلس أن يبدي ملاحظاته
بالأمس قابل الأمير أعضاء الحكومه الجديده والذين أدو اليمين الدستوريه أمام سموه،أي ان الحكومه قد تشكلت قبل يوم من الآن فلا يمارس أي وزير صلاحياته قبل أداء القسم،فهل من المعقول والمنطقي أن تقوم الحكومه بتقديم خطتها خلال يوم؟
نص ماده ثمانيه وتسعين ألزم الحكومه فور تشكيلها تقديم برنامجها لمجلس الأمة والسؤال هل حددت الماده المذكورة متى تقدم الخطة لمجلس الأمة؟
يفترض ان تقدم الخطة خلال دور أول دور الانعقاد ولكن لا يشترط ان يتم التقديم في الجلسه الأولى،والأمر هنا مجرد تنظيم تشريعي
نعم نؤكد على ضرورة تقديم الخطة،ونتحفظ على التأخير في تشكيل الحكومه ولكن حدث العاقل بما يعقل يا مسلم،صراخ وانسحاب من أول جلسه يالله صباح خير
ثانيا:تزكية رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي
توقعت كما توقع الكثيرين أن يكون جاسم الخرافي هو رئيس مجلس الأمة ،ولكن اشعر بالخيبه وأنا لا أرى ولا نائب يتجرأ بالنزول بمواجهة جاسم الخرافي،اين من وثقنا بهم؟اين من حسبناهم يستحقون ان يمثلون الأمة في مجلس الأمة؟كنت أتمنى لو أجد رجل واحد يترشح وإن خسر فيكفيه شرف المحاولة،ولكن للأسف لا يوجد اي شخص يتجرأ
تزكيه
والمعترض اكتفي بعدم التصفيق

رابعا:خلف دميثير
بعد اعلان نتائج نائب الرئيس،امتعض وجه دميثير وصرخ على الحكومه صرختين اضحكتني
عيب يا دميثير انت رجل كبير ونائب مجلس الأمة،عيب نتشره جدام الناس،ردة فعل مخجله يا دميثير
:)
خامسا:القسم
تنص الماده 91 من الدستور:
قبل أن يتولى عضو مجلس الأمة أعماله في المجلس أو لجانه يؤدي أما المجلس في جلسه علنيه اليمين التاليه:
أقسم بلله العظيم أن أكون مخلصا للوطن والأمير،وأن أحترم الدستور وقوانين الدولة ،وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله ،وأن أؤدي أعمالي بالأمانة والصدق
في القسم يشترط ان يتم الحلف بلله ولا يجوز الحلف بغير الله
يشترط ان يتم الحلف على أربعه أمور كما هو واضح من النص
نعم ا يجب احترام ألفاظ القسم ولكن إن تم التغير في ألفاظ القسم هل يعتبر ذاك القسم باطل بطلا مطلق يفقد العضويه صحتها؟
يفرق هنا بين حالتين ان غيرت الألفاظ والشكليه من محتوى القسم وأضافت له أمر خارج عنه ومابين الإضافه التي لا تغير منه شئ
بمعنى:
لو أن شخص تجاوز الحلف على الذود عن حريات الشعب ومصالحه فهذا قسم باطل لأنه تجاوز ركن اساسي بالقسم
لو حلف شخص بغير الله ،فهناك مثلا من يحلف بالنعمه او بالشرف،في هذه الحالة يعتبر القسم باطل لأن يجب الحلف بلله
ولكن
لو أن شخص اضاف كلمه شرع الله ،أو على هدي من نبيه فهل في ذلك تعدي على الدستور؟
تنص الماده الثانيه من الدستورالكويتي:
دين الدولة الإسلام والشريعة الإسلامية مصدر للتشريع
وتنص المذكره التفسيرية على أن:
الشريعه الإسلامية بمعنى الفقه الإسلامي مصدر رئيسي للتشريع وفي وضع هذا النص توجيه للمشرع وجهه اسلامية دون منعه من إستحداث أحكام أخرى لم يضع بها الفقه الاسلامي حكم لها
إذن فالإلتزام بشرع الله أو هدي نبية لا يغير من روح القسم طالما أننا شئنا أو أبينا في دولة اسلامية الدين فيها مصدر للشريعه على عكس تركيا مثلا التي ينص دستورها في الماده الثانيه منه :
أن تركيا دولة علمانيه تدين بالولاء للقوميه الأتاتوركية
،فلو افترضنا ان نائب في تركيا يقسم على الاستهداء بهدي النبي وشرع الله يكون قد تجاوز الدستور وقسمة باطل ولو كان نائب مسلم
ولكن في الكويت هل هو فعلا تجاوز الدستور والقانون؟
هل نحن نلتزم بحرفيه النصوص؟
نحن ننبذ آليه التفكير وندعو للتفكر بروح النصوص بشكل صحيح ،فلو فكرنا بهذه الحرفيه فما مصير قسم الدكتورة موضي الحمود وقد اضافة هاء لكلمة مخلصه
!!
نقدس الدستور ونؤمن به ولكن ندعو لتحرر الفكر من الحرفيه والآليه ،فمهما كانت قداسه الدستور هو بالنهاية ليس بكتاب منزل من السماء ،ليس قرآان لا يجوز التغير فيه وفهمه،فحقائق التطور تغلب ظاهر النصوص وهو الأمر الذي يدعونا للقبول قسم موضي الحمود وقبول القسم الذي لا يغير من روح القسم شئ،فهناك شكليات مقصوده في ذاتها لأنها تحقق غايه معينه وهناك شكليات يجوز الإفتئات عليها طالما انها لم تغير من روح النص،واحترام هذه الشكليات التي لا تغير من روح النص تكون احترام أدبي،بمعنى ان مخالفتها في وجهة نظري لا تعني بطلان القسم
سادسا:نتحفظ على قسم النائب خالد السلطان:
أقسم رئيس السن وهو جالس في حين طلب من الجميع الوقوف أثناء أداء القسم،وأعتقد احتراما لهذا القسم كان يفترض به ان يقف
سابعا:أم العروس:
ارولا دشتي ليش ما تريهن وتقعد على الكرسي؟
طوال الجلسه وأنا ابحث عنها مو معقوله هااللويه اللي اهي فيها،اقدر كشختها والشدو اللي حاطته اليوم بس قعدي ولا لازم يزفها بابا جاسم؟
وليش بابا جاسم عيز يصاخ قعدو قعدو على مسلم وما صارخ على رولا؟
ثامنا :الجمهور
أعجبني كلمة خالد السلطان الموجهه للجمهور:
رجاء لا استحسان ولا استهجان
وانكرت على الخرافي انه يطلب من الجمهور الهدؤ ،فقدطلبو منه ذلك وانا لا اعلم من طلب منه
ولكن عندما يببت له احد الحضور بعد تزكيته ضحكة الخرافي وصلت الرياض ولم يطلب من أحد الهدؤ
ياز له اليباب الظاهر
:)
تاسعا:سجل علي العمير إعتراض على عدم الإلتزام بالضوابط الشرعيه للنائبات
بداية كلمة حق لابد ان تقال،أقدر هدؤ العمير في طرح رأيه والتأكيد على احترامه للنائبات ولكن الإلتزام بالقانون والشرع أبدى،وهكذا يكون التعبير عن الرأي بشكل راقي وصحيح دون صراخ واستهبال سياسي
الضوابط الشرعية كتبت فيها فيما سبق بوست كامل لست بصدد إعادته هنا ولكن
وبشكل عام فالضوابط الشرعيه بند مضاف لقانون الانتخاب عند إقرار حقوق المرأه السياسيه،ولفهم الضوابط الشرعيه لابد من الرجوع للأعمال تحضيريه والمناقشات البرلمانيه للأعضاء قبيل أقرار هذا النص،والسؤال المنطقي بعيدا عن القانون والسياسيه وكل الانتماءات ،ما أول ما يخطر في بالك عندمنا نتكلم عن ضابط شرعي للمرأه؟
الحجاب،وإن كان هناك اختلاف في كيفيه الحجاب هل هو تغطية الرأس فقط؟
هل هو وجود تغطية الوجه؟
في كل الحالات هناك اختلاف في كيفية الحجاب وهناك اجماع على وجوبه الشرعي
اذن فالفهم البسيط للضابط الشرعي هو الحجاب الشرعي
هناك من يعترض على أساس ان الحرية وأن لا يجوز فرض الحجاب على النائبه والرد:
ان النائبه ليست كغيرها من النساء هي في مكان يستوجب منها حقوق وواجبات ،ويفترض انها تعلم بواجاباتها وشروط ترشحها
هناك من يعترض على أساس احترام إراده الشعب الموصله للعضوات غير المحجبات والرد:
والضوابط الشرعيه تم أقرارها بناء على إراده الشعب في البرلمان عندما أقرت الحقوق السياسيه،وإرداه الشعب لا تجزأ
اتأخذون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض؟
اذا كنت تريد احترام الدستور فيفترض ان تحترم كل ما جاء بالدستور لا ان تنتقي منه ما يناسبك وتترك منه ما لا يناسبك
عاشرا:هذا هو الوجود الأول للنساء في مجلس الأمة
أسيل ما زالت حتى وقت كتابه هذا البوست تتفرر في الكرسي،سلوى الجسار سجلت كلمه في التاريخ الأول لدخول اربع نساء المجلس،معصومه ما زالت تبهرني في طرحها ولكن كنت اتمنى لو أن خدامتها كوت حجابها بطريقه سليمة،ورولا مو راضيه تهيع
!!
ختاما:
رغم أن البداية لهذا المجلس مخيفه،والكل يصرخ من الصبح،إلا أننا لا نملك إلا الدعاء ان الله سبحان وتعالي يهديهم ويسدد خطاهم ويجمعهم على حب الكويت ومصلحتها،وأتمنى ان كل منهم قبل ان يتخذ اي موقف ان يفكر بالصالح العام وبالقسم الذي اقسمه وتعلق برقبته الى يوم الدين
(إنه قسم لو تعلمون عظيم)