الأحد، يناير 18، 2009

More ThaN......!

هي الأولى:
تؤمن بالأبراج،وتفسر كل شئ حسب هذا الاساس
سئلتني يوما عن يوم عيدميلادي الجميل
وعرفت اني من مواليد شهر إبريل كما توقعت هي
فأصبحت كل ما اتكلم بشئ،او اتصرف اي تصرف عفوي،أكدت على حقيقة ما قرأت بكلمه:
ثور ثور يا استكانة
كل تصرفاتج سبحان الله تقول انج ثور
!!
قيادية...عنيده...ناجحة...ثورية
استكانة انتي ثور...بس لا ترتبطين بثور ترا تتعبين
اول مرة قالت لي ثور،فتحت عيني على اتساعهما وطالعتها:
يا بنية لا تسبيني
!!
مع الاعتياد اليومي على تفسيرات وتحليلات ماغي فرح
اصبحت انا نفسي اعرف من الثور من اللي مو ثور
:pP~
زميلتي تجاوزت الثلاثين بسنين دون زواج، شهادتها بسيطة مع احترامي الشديد لها،
وفي كل مرة نسولف لابد ان تؤكد ان :
انا الكويت كلها تقدمت لي،بس انا ابي ريال طموح صاحب شهاده جامعيه وفوق ومركز ومحترم
وتسئليني يا استكانة ليش ما تزوجت؟
الكويت كلها راحو منها الريايل النظاف المحترمين
!!
اول مرة سكت،ثاني مرة طوفت،ثم شعرت بأني فعلا غير موافقه لكلامها:
اذا ربي ما كتب لج نصيب،قولي توافيج رب العالمين بس لا تنفين حقيقة وجود ريايل ترا ما ارضى
هل زعلت مني؟
لا اعلم ،انا تجاوزت بعض الحقائق المشكوك فيها بخطبة كل الكويت لها
ولكني غير قادره على تجاوز فكرة:مافي ريايل محترمين
هي مختلفه عني،ولكنها تعمل في ذات الممر القريب من ادارتي
اشعر بها تفز لي،وحبها له قدر عندي...بس لو ربي يفكها من برج الثور
:Pp~
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
هي الأخرى أقرب المكاتب الى مكتبي ،نحمل انا وهي ذات الشهاده وتفوقني هي خبره
في بداية عملي طارت فيني وبحبي واصبحت كل يوم تكلمني عن فرحتها بوجودي قربها
انا فيني طبع غريب:
اخاف من المشاعر السريعه
!!
فكنت حذره بحدود،وكانت منطلقه بلا حدود
منذ اول اسبوع اكتشفت شئ
زميلتي تعيش نظريه المؤامره:
الكل حاط عليها ،الكل قاصد يأذيها
هي غير مقدرة،هي المظلومه
مرات كنت اعتقد لو انها بالخطأ تصطدم بعامود في الممر ستؤكد انها مقصوده من الاداره لها
!!
احتفظت برأيي لنفسي،واستمرت علاقتي تمشي بطريقه متأنيه مع الجميع
لاحظت شئ اخر
تسئلني:استكانة ويعج تعبان متى نايمة؟
والله امس ما غفت عيني لي 2 بليل
مممم...انا لي الخمس ما نمت والله تعبانه اليهال والبيت وريلي رد متأخر
......صمت
استكانة مريضه؟
اي والله فيني كحه
كحه بس؟انا شصار فيني هالجم يوم من مستشفى لي مستشفى
اكتشفت انك مهما قلت لابد ان تكون هي بالنهايه اكثر
More and More!
.
.
.
عندما اتكلم مع احد اركز بعمق عينيه
انصاتي...تراه بكل ملامح وجهي المتأثره مع كل كلمه تقال
هي،دائما عندها مثال،تحدثني احداهن فتتدخل بنص السالفه وتتكلم
بالبدايه كنت اخجل فاقطع سالفه محدثتي والف وجهي عليها
مرة ،مرتين،ثلاث،هل لا تسمع احد...فقط تريد ان تتكلم
واذا لم تلف وجهك عليها علت صوتها بشكل كبير حتى تلقت النظر
انا اشعر منها بالتعب
!!
.
.
.
.
منذ مده لاحظت شئ:
عندما يكلمك شخص عن تجربته السلبيه مع آخرويحش فيه نوعا ما
سواء كان هو المخطأ أو كان على صواب،انت من غير لا تقصد تكون مشحون اتجاه الآخرالذي لم يؤذيك بشئ
لذا...كنت اذا تكلمت هي او غيرها عن اي زميل او زميله اكتفي به:
الله يصلحها،الله يهديها
احاول تغير الموضوع ،وبدل لا تكسب مني تأييد لرأي ارى نفسي اتخذت منها موقف آخر
!!
شئ آخر خاص فيني:
عندما اعبر عن ضيقي من شخص ما في موقف وتوقيت معين
لابد بعد فتره وتغير الظروف ان انسى
ما احب ان اوضع تحت امجهر من اشتكيت عندهم وكل مده يسئلوني:
ها شصار؟ها شفتيها شقالت؟
اتوتر
انا لا اريد ان اتكلم مع اي شخص بالدوام ولكن في شئ مضايقني
وليس لي سوى بلوقي صديقي وانتم تحملوني
!!
.
.
.
زميلات الدوام كثر،كنت في بداية تعرفي عليهن اقضي ساعات طوال في الحديث والسوالف
مع الوقت شعرت بتعب وشئ يضايقني
مو معقوله ان يمضي الوقت نتحدث عن فلانه
او عن الاكل
او عن الرجال وخياناتهم وما يحبون وما لا يحبون
!!
خفت على نفسي ان اذوب بجو ليس جوي فبدأت بقطع رجلي عن تلك الجلسات الجماعيه
ابتدأ صباحي بقراءه البلوقرز،جرائد،قهوة ثم ابتدأ عملي
اوجد من اللاشئ شئ
بفتره عملي القصيره انجزت انجازات لم تنجز من قبل بالاداره كلها
ولله الحمد والمنة...اكتسبت احترام اشخاص الجميع ومحبتهم
انا احب مجال دراستي واحب عملي
!!
فكنت افكر بشئ لم يتم عمله من قبل:
عملت خطة مرحليه للاداره قدمتها للمدير
رتبت اكثر من مرجع في اكثر المواضيع
فهرست ما سبق العمل به
وعملت اكثر من برزنيشن كجهد شخصي لي
وكتبت العديد من المقالات المتنوعه لمسؤلي المباشر
من اسبوع ...مديري اخذني لمسؤل اخر بمناسبه موضوع كتبته اعجب الجميع
مديري في الاجتماع اشاد بما كتبت وقرر ان هذه مفاجأة للجميع ان بنت حديثه العمل تكتب بهذه الطريقه وبهذا الموضوع دون ان نقوم على اي تعديل
!!
هو طيب يخجلني من كتبت هذا الموضوع وهو كل يوم يشيد بي
خلال هذه الفتره،استغربت من شئ افرحني:
الكل بدأ يستشيرني ويتكلم معي بالكثير من الامور السرية وياخذ برأيي
شعرت بأني بدأت اعمل شئ واثبت شئ لنفسي قبل الجميع
~~~~~~~~~~
امس..كنت على مكتبي وهي بمقابلي تكحكح
اخرجت من مكتبي بابونج وبندول واعطيتها
دقرتني
!!
شعرت بشئ غريب ،وقلت تروالي
سئلتها عن موضوع معين كانت تعمل فيه،كنت للتو اتكلم حين فاجئتني:
اعرف اسوي استكانة مو تعلميني
انبهرت:
انا ما اعملج انا اقولج سوي ستاندر.....واذا بها تلف وجهها عني
استغربت،راجعت كل كلماتي معها ،انا فعلا ما سويت شي
.
.
.
زميلة اخرى بخبره خمسه عشر سنه
اشترك معها بعمل ما
تكلمني بصوت منخفض....وتعطيني مذكره لاراجعها بشكل سري وتكلمني بصوت منخفض
لم اعرف مبرر لخفض صوتها وسريتها:
اخذت المذكره قرأتها اعدت الصياغه كتبت ملاحظاتي وارجعتها لها
فاذا بها تقول لي ان المسؤله عني وهي بانتظاري في المكتب اخر الممر
.
.
.
.
عندما كنت هناك كلمتني المسؤله عن شئ غريب:
استكانة الله يعلم انتي بركة هذا المكان كله من دخلتي الاداره واحنا كلنا نحبج
بس
في ناس امهات عيال وكبار بس عقلوهم صغيره
انتي تحرصي على نفسج ،ديري بالج ،مو كل شي تقولينه
انا كنت في حاله انبهار
قلت لها:
انا ما ضايقت احد انا طول الوقت على مكتبي
!!
اييي مو هذا اللي مضايق البعض يقول انج تترفعين عنهم
وتسوين شغلج ،وتبين تبرزين وتثبتين نفسج
استغربت:
اليس هذا حق اي انسان طبيعي ان يميز نفسه؟
فتكلمت زميلتي:
استكانة ما كنا نبي نقولج بس عورتي قلبي من الصبح وانتي فلانه تتقصين لها والبنت شايشه عليج
ومتكلمه فيج كلام، وانتي ما تدرين
البنت حاطة عينها حتى على اللقمه اللي تحطينها بحلجج
على الكلمه
لدرجة انها تقول:
هالبنت مافي شي يكدرها،من تصبح لي تمسي على هالابتسامة ما تفارقها
.......
ومشتكيه:
.انا صاحبة خبره ماحد يسئلني ولا يشاورني
وهالبنت امس واليوم والكل طاير فيها
.
.
.
رجعت لمكتبي اشعر بشئ ينقبض بقلبي ،
كسرت خاطر نفسي وانا اكلمها بكل حب من الصبح واهي تدقر فيني
انا ماحب هذي الطريقه
اذا ضايقت احد ليكلمني...مو يصد عني
لم اعلق امام احد
واكتفيت بكلمه لنفسي:
(وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاماً )
.
.
.
تذكرت موقف،كانت واحده تشتكي من فلان زوجها،وهي صاحبه قولون
كنت اهدئها ...وكانت تذكرها بكل سؤ عمله
وانا اهدئها سئلتني هي:
استكانة انتي ليش تسوين روحج مثاليه؟
قلت لها انا ماني مثاليه هذي انا
!!
المرة بتموت من حرتها ازيدها ليش؟
اذكرها ليش؟
.
.
.
وفي موقف اخر نتكلم عن الدراسه فتسئلني اي الجامعات للماجستير سجلتي
حين قلت لها عن تلك الجامعه طلعت كل عيوبها وسلبياتها وكل المحبطات بالعالم
واكملت:
انتي بعد قلبي لانج مو متزوجه فما عندج شي فراغ
كملي بعد احسن لج
!!
استغربت طاري الزواج والشفقه
وفسرتها سريعا:
في بدايه عملي ذكرتني لقريب لها انا رفضته لسبب
انا من رفضت وليست اسرتي
ومن يومها وهي مابين الحين والآخر تكلمني عن الزواج بشفقه انا لااستحقها
على فكره
بعد فتره اكتشفت انها ذهبت لذات الجامعه وسجلت
.
.
.
انا قد اكتب هنا كثيرا
ولكن في حياتي....وعملي..لا اتكلم كثيرا
هناك شئ يتكلم عني
!!
انا من امس وانا في حالة صمت بالعمل وفي بيتي
هناك شئ يضايقني
كل يوم في هذا التوقيت اكون على مكتبي
اليوم الساعه سبع وثلث وانا لم اتجهز ولم اكحل حتى عيني
!!
شعرت بأني متضايقه
وبأني اريد ان اكتب شئ ما
سأكون بخير....وسأبقى راقية