الثلاثاء، يونيو 23، 2009

بعثرات

(1)
يقول المثل:
أربط صبعك وشوف المداوي
!!
والحل ان كثر من لك يداوي وينصح؟
تخفي جرح صبعك وتخفي الرباط؟
أم تظل مشتت مابين الف دوا وعلاج؟
.
.
.
(2)
هل ينفي طيبه معي حقيقة ظلمه لغيري؟
وهل الإمتنان اتجاههم يمنعنا من قول الحق فيهم؟
وهل نحن سيئين اذا ما فكرنا بمصالحنا الشخصية ووازناها بمصلحة عامة؟
مابين مشاعر ممتنه،وضمير صادق هل سأقول كلمة حق؟
أقسى المواقف موقف تعلم فيه أن كلمه حق من لسانك ستضر شخصا تعزه
.
.
.
(3)
حائط المبكى
من كثر ما سمع
بكى
!!
.
.
.
(4)
هل أصيب يوما عقلك بمغص؟
هل شعرت يوما بأن عقلك يتلوى ويقول آي؟
!!
.
.
.
(5)
تتعرض مشاعرنا لعوامل تعرية،وظروف جوية قاسية
كل شئ يتغير ،تبعا لتغير العوامل حوله
لا شئ يدوم،مهما تمنينا عن نخالف سنة التغير في هذا الكون
.
.
.
(6)
أخاف من نفسي اذا:
،تسرب لمستودع فكرها أمرما واستقر
يشغل بالي
يسكن كل مافيني
يختمر
ويكبر
ويكون أصعب من ان ينتزعه أي أمر
أخاف من عيني اذا برقت،اذا شمرت ساعد عقلي عن شئ ما وانطلقت
اذا أسرفت في حق حالي وأهملت كل شئ لأثبت لنفسي انها انتصرت
أخاف..حين أغمض عيني فلا اسمع أحد
.
.
.
(7)
مثل الأسفنجة،تسمع كلامهم وتخزن في روحك ماء
تضع في عقلك فكرة مسبقة ،وتنتقي من الحقائق انصافها فقط لتثبت لنفسك صحة تلك الفكرة
غير منصف...لأنك ترى من الحقيقة النصف
.
.
.
(8)
ولا يعلم بوجع قلبك
إلا قلبك
.
.
.
(9)
نرفض نعيش الذل ونلبس هدومه
على المبادي تربينا عزيزات
.
.
.
(10)
تنهدت وأنا اسمع رويشد يقول:
وش تسوا كسرة خاطري وعبره جروحي عندها؟
ابتسمت مع عبدالرحمن بن مساعد وهو يسئلها:
قليل العمر ياللي انتي دموعك ما تساويني
حرام انه يضيع فراق
هي من قلها الأحزان ؟؟
.
.
ولا شئ يسوا كسرت خاطر من تحب ولا لحظة تتعبر فيها جروحه
تسامي عن توافه حزن
هي من قلها الأحزان؟

الأحد، يونيو 21، 2009

إستكانات


(1)إستكانة
~~~~~~~~
في نهار حار،تخترق أشعة الشمس دشداشتي البيضاء،تشغلني هموم العمل والحياة
مشتت بتفاصيل هموم صغيرة،ومواعيد متتابعة ،وبأوراق حولي متناثرة
تدرين؟
في عز زحمة الحياة أشتاقك رواء لقلبي:
أنتي قطرة ماء بارده لقلب أنهكه العطش
.......
وما هقيت إني أعطش في حياتي لغيرك أنت
ما دريت..أن مابه أغلى منك إلا أنت
ياظما قلبي لقلبي ..وغربة عيوني عن عيوني
وينك انت؟
اسقني لو ما ارتويت
وداووني لو ما شكيت

(2)استكانة
~~~~~~~~~
بتكونين بخير؟
ناظرت السقف،وتعلقت في رمش عينيها دمعه،خنقت عبره حزن،ودست تحت وسائد الليل حكاية حزنها،زمت شفايف البوح وللكل قالت:
أكيد بكون بخير
انا قوية
وأضحك ودمعي...حاير(ن)وسط عيني
(3)استكانة
~~~~~~~~~
يحرقني الشوق،وينثرني رماد في دنيا الولة لعينيها،إمرأه استثنائيه ،طاغيه على ذاكره الزمن ،لها القدرة على ابهار قلب لم يعر اهتمامه لأحد،سألتها في صباح آه:
ليش اشوفج في كل شي؟
وصورتج في كل زوايه وبكل لحظة وثانية
ليش انتي بالمكتب،بالدوانية،بالقهوة بالشاليه وبكل مكان؟
اتسعت عينا شقاوتها،ووضعت يد فوق يد على قلبها وشهقت :
يمه يمة،يعني انا ينيه؟
تهرب من خجلها بضحكتها،لذيذه،ساحرة،قادره على انتزاع ضحكات الحزن،وإثارة كل الجنون بثانية
ومذهله
ماهي بس قصة حسن
رغم أن الحسن فيها بحد ذاته مشكله
كل شي فيها طبيعي .. ومو طبيعي
أجمل من الأخيلة
طيبها .. قسوة جفاها
ضحكها .. هيبة بكاها
روحها .. حدة ذكاها
تملأك بالأسئله



(4)استكانة
~~~~~~~~~
تسمعه خطواتها،تسقط بقربه قلم،تفتعل معه حديث يبدأ ولا يتم
تكذب في قصص عشاقها،تسرف في عطرها وجمالها
يومئ برأسه،صنم من صمت،يناظرها،يشيح بوجهه ولا يهتم
وهي الأخرى:
تسحب أرجل الصمت،تخفي تفاصيل كل أمر،تتعب من سيل أسئله منهمر،وتموت اختناق في كل لحظة تمر،يمنعها من كل شئ،لا يسمع لها ولا يسمح بأي امر
مابين اهمال مؤلم،ووجود خانق:
كن انت
أحبني واهتم فيني،لا تخنقني
ولكن.. لا تنساني على الرف

ّ(5)إستكانة
~~~~~~~~~
احتضنت نعومه يديها مشاعر يدي الناشفه،أغرقت كفي يدي بماء بارد،وقصت أظافر يدي اليمنى فابتسمت:
يا هنييي يا هنييي
ضحكت،ورجفت يديها اليمنى،ودون قصد قصت أكثر من اللازم في ابهام يدي اليسرى،فسحبت يدي بسرعة،فزعت وبخوف كل الدنيا،تأملت عيني:
يمة اسم الله عليك،عورتك؟
افتعلت الألم بتعابير وجهي،وبحثت في نفسي عن صوت يؤنب ضميرها المجنون بي:
اي حيل عورني
فاشتعلت حمرة وجنتيها ونجحت خطة تأنيب ضميرها:
انا اسفه يا بعد قلبي انته
تخافين علي؟
والتقت عينا فزعها بعيني شقاوته ودلاله،ناظرت اصابع يده هاربه:
لا ما اخاف عليك وانت تخوف الدنيا
لحظة صمت...ورفعت عينيها:
أنا أحزن اذا جرحتك الدنيا ،واشلون لو كنت انا سبب كل جروحك

وأكملت دهن يديه

والله يا خوفي عليك الله يا خوفي...غالي وبعمري أبيك وأِشيلك بيوفي


(6)إستكانة
~~~~~~~~~~
غفت في حضن الشوق،وصحت على أنفاسه،يتأمل في رمشها النوم،ويداعب الصبح باحساسه،فتحت عينا الكسل في حضن حبه فسألها:
كيف اصبحتي؟
اغمضت عينها:
اصبحت أحبك،وأحب حتى أرنبة أنفك
فضحك،وضحكت وخبأها داخل ضلوع قلبه،فكان لقلبها أمانه
وما أتصور أن عيني تغفى وما أشوفك
ما أتصور..لو يطول الصمت ما اسمع حروفك
تدري احساسي بخوفك هو أماني
لما تسأل عني ليلة..عن مكاني

الجمعة، يونيو 19، 2009

جنون صيف

السبت:
لمزاج يوم السبت مزاج كعكعي
:pP احب ريحة الكيك المخبوز،واستمتع وانا اخترق قلب الكيكة واقصها من النص
حبي الأول والأخير...الفليك،الكاكو الترف الرقيق
فيلايفيا وسكر تتمغط فوق سطح الكيك
السر..كسر حلاوة الكيك بالفيلاديفيا مع سكرفي قلب الكيكة،كرسبي وكاكو بالاضافه الى الكريمه
عاشت منال العالم:Pp

ورديت الجزء العلوي فوق الكيكه،اهم شي الكريمه اللي طالعه بالنص تعبر عن مشاعرها
انا ضد الكبت...عبري يا كريمتي عن مشاعرج عبري


وندهن الكيكه كلها بالكريمه مرة اخرى،ونزينها بالكاكو الكرسبي

ما عجبني شكلها وايد،بس المهم الأخلاق
والعبره بالجوهر لا المظهر
:pP~
حان وقت زواره صديقاتي
فتكم بعافية
:)
ّّّ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
الخميس والجمعه:
دوام طويل..موعد بعد الدوام بالمكتب..قرار مهم بحياتي
نسيان الغدا...ازعاج الصالون...تسريحة القرن التاسع عشر..انا دعله
مكياج...عرس وزحمه....و.بنات الكويت جميلات..وان عاد هوا نساني بالعون هم انا بقدر
عروس جميلة...معرس ضاحك...زفة معرس ...بدله سهره وغبار بالارض..وعوافي جانه تغير
الدخول لبيت جدي فجرا...تأمل ملامح جده مسافرة..أحبها من كل ذره في قلبي..المطار الساعه الخامسة فجرا...اجراءات السفروصولا للبوابه ...قبله على راسها ويديها..اكره التوديع..كراميل مكياتو ..تسكع في المطار...الكويت في الصباح جميلة وشهيه...ليتني كنت رجلا لتسهلت قراراتي
ويا سيدهم وينك علقتني بمرايتي فيها اعيش حكايتي
عيونه البريئه تستعطفني في صباح باكر:بليييز وديني جمعيه ...الجمعيه في صباح مجنون..نخي وباجيلا جباتي وخبز ايراني...العب معه كره الساعه الثامنه والنصف...احب براءه الدنيا في عيونه..قولي لي قصه ويندس في سريري...تنتهي القصص انام ولا ينام...وبعض الحكاية هم ومابه أحد يهتم..الحاديه عشر والنصف تليفون لحوح..استكانة امشي نصلي الجمعه بالمسجد...المسجد خطبة الجمعه انا وصديقتي ومصريتين بمصلى النساء....راسي مفتر...صديقه توديني اسوي تسريحة وصديقه توديني خطبه جمعه جميل التنوع...اريد ان انام...اتصال من ابوي عازمكم على برد وديني هنجن دز...منو هنجن دز يا يبه......تعالو الشالية....مابي
عندما تخرج من قلبي افقد قدرتي حتى على سماع صوتها ولا يعد يهمني اي شئ...
تعتفس الاوقات هذا ريوق ولا غدا؟
نروح عمر وسلمى ؟
تعتفس النومه
فقدت سبعه كيلو بشهر وشوي واختفي
وارجع كيلوين باسبوعين
وفيج دبي بو يوم
صديقات...زواره..عرس...شاليه..اكل..ملل..سهر..خطبة..دوام فاضي وسوالف مكرره
ويا مرحبا :
هذا جنون الصيف

الأربعاء، يونيو 17، 2009

كلاكيت ثاني مرة

بعد إجازه خاصة استمرت ما يقارب الشهرين ،قضيت ليلة أرق طويلة أفكر:
اجازتي تخلص الأثنين أو الثلاثاء؟
بقدر ما تحفظ عقولنا اشياء مهمه،بقدر ما تنسى اشياء تافهه وسهله
!!
صبيحة الأثنين وبعد نوم ساعتين اتوكل على الله بملبوس جديد وسياره جديده ،وشخطة كحل اختزلها للمناسبات السعيده،وماجله متنوعه من القهوة والجاي والبساكيت، واذهب للعمل لأكون اول موظفه في الاداره من الساعه السابعه والثلث انا على مكتبي،فأقرر ان ارتب اوراقي وأبدأ بمراجعه ما طافني،واضع ورد على مكتبي لأفتح شهيتي للحياة
.
.
رائع احساس انك شخص تشغل حيزا من فراغ هذا الكون،يفتقدك الكل من التي بوي الى مدير هذا المكان
هل هم فعلا افتقدوني ام هي مجاملة يجاملون فيها وجودي؟
ايا كان انا وجدت بريق افتقاد في اعينهم جميعا،وسوالف مكدسه يريد كل منهم الانفراد فيني،زميلي رزق بمولود،وموظفتين متناجرين كل منهما تريد ذكر كل التفاصيل،وفلانة على وشك انفصال،ترقيه فلان،وفلان ينتظر فراغي ويقول لي:
بيني وبينج ولا يطلع منج انا خطبت
!!
وكل السوالف تنتهي بجمله:
استكانة عليج الله لا تقولين حق احد ما قلت الا لج
فيأتيني احساس الدريشه التي اراها في الكنيسه من خلال الافلام،تلك الدريشه التي يقف اماما الكل فيعترفون بكل شئ ويرحلون
لما الكل يعيش نظريه المؤامره؟
ولما لا يعرف البعض كيف يستمتع بالفرح؟
أكثر ما اضحكني المستشار الذي اتصل بي منذ الصباح :
انتي بنتنا يا استكانة ،ومبروك مبروك،فرحنا لك أوي
فأجاوب :
الله يبارك فيك وشكرا
اعتقدت المباركة لأمر متعلق بالعمل ولكني طقيت بريك قوي عندما قال:
ربنا يرزقك بالذريه الصالحة يارب
!!
ذرية ؟
يالله صباح خير
.
.
السكرتيره تنظر لزميلتي،وزميلي يخزهم ويطالعني،وعلامات استغراب السكرتيره تحيط بي:
استكانة انتي خلصتي اجازتج؟
استغرب سؤالها،طالما انا موجوده فأنا اكيد خلصت اجازتي
فينظر لهم زميلي ويفضحهم:
مو باجر مسوين لها مفاجأه؟ ليش ما سويتوها اليوم
!!
.
.
الجهاز لا يعمل،ومكتبي به نواقص أتصل على المسؤول فيجاوبني:
لما تداوم استكانة تكلمناالاستاذه باجازه
الاستاذه اللي باجازه منو؟اكيد انا
استوعبت ببساطة اني من زود النشاط داومت قبل الاجازه،والمشكله اني مسلمه على الكل،والسؤال :
اي اهم؟
راحتنا ام فشلتنا من خيانه ذاكرتنا لنا؟
الساعه التاسعه وعيوني تتخيط من النوم،التقط حقيبتي وأقرر المرور على المديرلاشرح له ما حصل فأنا قررت الرجوع للبيت،ضحك،بل قهقه من الضحك،حفزني ان اكمل هذا النهار:
استكانة في ملف انا ناطرج تشوفينه،وبعدين الساعه تسع شباقي على الدوام
!!
شباقي؟باقي عمر،وافكار متأرجحه في بالي هل ارجع للبيت ام اكمل دوام هاليوم دفعة بلا عني وارضاء لوطني،ببساطة قررت الرجوع للبيت وطوال الطريق افكر كيف استيقظت وذهبت من ذاك الصبح ومن الحرة نمت نومه واحده من العاشره صباحا الى العصر،واستيقظت اشعر بأني كل تلك الوجوه التي رأيتها صباحا كانت حلم
.
.
استوعب اني مجنونه احيانا،ولكن يضحكني اكتشاف ان الجنون معدي
!!
في صبيحة اليوم التالي يعاد ذات المشهد،سلامات واشواق مكرره ،مع ضحكات مكتومه ،وزميلتي تناديني تعالي غرفه الاجتماعات،ذهبت وانا اعلم وهم يعلمون اني اعلم بأنهم اعدو لي حفله بسيطة بمناسبه عودتي،اثناء الافطار اضحكني زميلي عندما قال :
استكانة الغريب انك تدرين من امس ان في مفاجأة ورغم ذلك متفاجئه،انا اغبطك على سعادتك بكل شئ،انا لو اداوم من الصبح قبل اجازتي من الحرة امدد اجازتي اسبوع ولا اسبوعين
:)
.
.
.
صباح جديد،انا سعيده بأنه صباح ويك اند ،رغم اني ما داومت الا يومين
بعد الاجازه انا في صراع ايهمااجمل:
حياة موظفه ام ربة بيت؟
راودتني اجابه صباحية غافيه في حضن الكسل:
بلا طموح بلا بطيخ علقي شهادتج وصفطي طموحج وقعدي بالبيت
:)
.
.
شنو مزاج استكانة اليوم؟
عندما تحب،تشعر بأنك فخور بمن تحب
تعشق كل تفاصيله وتتحلى عليه
والمزاج مزاج ..أنا حبيبي
وأنا حبيبي بسمته تخجل الضي
يكسف سنا بدر الدجا من جبينه
هذا حبيبي
راعي العيون الناعسه رمشها في
لسلهمت ذاب الهوى من حنينه
وهذا حبيبي
...
له نظرة لاهي سراب ولا مي
راعي الهوى تفنى وراها سنينه
نور الصبايا بسمة الدار والحي
نوره على شمس الضحى مستبينه
...
دامه معي كل القرايب فنا حيّ
بالروح أضمه يوم قلبي ضنينه
يا صاحبي لا تنشد الروح عن شيّ
أنا حبيبي نور كل المدينة
.....
HaPpy Week EnD

الثلاثاء، يونيو 16، 2009

كلمة حق

في زمن الرويبضة،عندما تنشر الفتنه في ديرتنا،وتنحني الأخلاق خجلا من سؤ يمارسه بعضنا،كان لابد لنا من كلمة حق فيما رأينا

أولا:
-----------
تنص ماده 91 من الدستور الكويتي:
قبل أن يتولى عضو مجلس الأمة أعماله في المجلس......يؤدي أمام المجلس في جلسه علنيه اليمين التالية:
أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصا للوطن،والأمير ،وأن أحترم الدستور وقوانين الدولة
الدستور مادة 29:
الناس سواسية بالكرامة الإنسانية ،وهم متساوون لدى القانون في الحقوق والواجبات العامة لا تمييز بينهم في ذلك بسبب الجنس او الأصل أو اللغة.
مادة 108:
عضو مجلس الأمة يمثل الأمه بأسرها

وعليه:
أقسم النائب سعدون حماد العتيبي قبل أقل من شهرعلى احترام الدستور الذي كفل الكرامة الإنسانيه والمساواه بين الجميع دون تمييز ،وخان القسم لفظا وقد خانه من قبل فعلا،وإنه قسم لو تعلمون عظيم
فقدانتقص النائب المحترم واستظهر فروق في الأمة بكلمة اثارت الجميع ، اليوم لم يطعن بالصرعاوي فقط،بل طعن بالصرعاوي ولكل كويتي لا ينتمي لشرف الوجود في عين سعدون بحوار ليس له علاقه بما تلفظ به وطعن عليه
والسؤال:
هل يستحق مثل سعدون حماد شرف تمثيل أمة بأٍسرها تضم كل العوائل والقبائل والناس؟

ثانيا:
-------
مادة 54 من الدستور الكويتي:
الأمير رئيس الدولةـوذاته مصونه لا تمس

ماده 99:
لكل عضو من أعضاء مجلس الأمة أن يوجه لرئيس مجلس الوزراء،وإلى الوزراء أٍسئله لاستيضاح الأمور الداخلة في اختصاصهم،وللسائل وحده حق التعقيب مرة واحدة على الإجابة.
والسؤال:
هل الذات الأميرية تخص الأمير وحده ام امتدت لكل شيخ حوله؟
وإذا كان حسب معيار سعدون ان من عمه الأمير ،أو ايا كان لن يسئل،فليعدد لي عدد الشيوخ في هذه الحكومه الذين لن يسائلهم لأنهم خاضعين لمنطق عمه أمير وهو شيخ ؟
مصيبة:
استعباد الناس للناس،
نحترم شيوخنا ونعتز بهم ولكن ذلك لا يعني ان نخضع لثقافه ومنطق الفداوية
فإذا كان الرسول عليه الصلاة والسلام ليس معصوم فهل كل شيخ معصوم؟
ونذكر سعدون ومن يحملون منطق تفكيره بقول الرسول عليه الصلاة والسلام لأسامة بن زيد عندما جاء ليشفع في الحد المقرر على المخزومية بنت الأغنياء والنسب التي سرقت ،فقال:

إنما أهلك الذين من قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد، والله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها

نعم ذلك ما أهلك الأمم من قبلنا وسيهلكنا،نحن لا نلقي التهم جزافا،ولا يتبلى أحد على أحد في دولة يفترض انها دولة دستور وقانون،وتطبيقا لهذا الدستور فللكل الحق بمعرفه الحقيقة واستيضاحها بعيدا عن هذا المنطق الأعوج


ثالثا:
------------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
اثنتان في الناس هما بهما كفر ، الطعن في النسب والنياحة على الميت
وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن شرح لهذا الحديث فقال فيما يخص الطعن بالأنساب:
الطعن في النسب
التنقص في الناس، فلان فيه كذا, فلان فيه كذا, فلان نسبهم فيه كذا وفيه كذا يطعن في أنسابهم ويعيبها لشيء في نفسه وتكبرا وهذا لا يجوز.....وهذا من الكفر الأصغر
لتفاصيل الفتوى

فهل ما قام به اليوم سعدون وما تلفظ به يخضع لهذا الحديث والفتوى؟

اترك الاجابه لكم واذكر نفسي واذكركم بإن ما ينطق من قول الا لديه رقيب عتيد



رابعا:
----------
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
((ليس منا من دعا إلى عصبية وليس منا من قاتل على عصبية وليس منا من مات على عصبية))

نمتثل لهدي نبينا صلى الله عليه وسلم،ونطبق هديه على واقعنا فماذا نرى؟
للأسف:
اليوم استنكر الكثيرين ما قام به سعدون،ولكن تم الرد عليه بذات الأسلوب الذي احترفه
فتم الطعن بالعتبان والكثير من القبائل،والهمز واللمز عليهم،وبالمقابل هناك من شن حملة للدفاع عن الصرعاوي واسره الصرعاوي الطيبة
وليس هكذا تورد الإبل يا جماعه،فالموضوع ليس موضوع اصيل وبيسري،وانا اصيل وادافع عنه ،وانا بيسري وماارضى عليه ،والبدو والحضر،واللفو والعديد من الألفاظ التي قرأتها اليوم
عيب
!!
فالأصل هنا:
ان نكون أعقل وأهدأ،ولا نسمح لسعدون بكلمه ان يفتح الباب على مصارعيه لنقاشات لا تزيدنا الا فرقة وفتنه
ان تطبيق لا فرق لعربي على أعجمي الا بالتقوى،لابد ان يكون تطبيق كامل فنحن هنا لابد ان نكون أعقل من ان تكون كلماتنا ردات فعل مجرده،وتعميمات خاطئة ،
ماحدث اليوم خرق للدين والدستور لا نرتضيه ايا كان اشخاص الحدث
فكل من الأسر البدوية والحضرية والجميع فيهم الطيب والردي،والردي لا يمثل الا نفسه والجهلاء من هم على شاكلته ،ولا يمثل اسره ولا قبيله بكاملها
الاحترام احترام والأخلاق لا تتجزأ،فنحن أعقل من انتقائيه الحكم والكلام:
.
.

انا ضد ما قام به سعدون من كل النواحي،واليوم أنا صرعاوية وكلنا صرعاوية نطالب سعدون بالاعتذار الرسمي لوقاحة تلفظ بها نضحت عن ضحالة فكره وما يمثله،وتسببت في شرخ في وحده الشعب الكويتي وتقسيمه على اساس لا معنى له ولا أثر في حوار سياسي بعيد عن هذا الموضوع

ونطالب كل العتبان باستنكار ما قام به وتلفظ به سعدون من باب انصر اخاك ظالما او مظلوما وقد ظلم بهذه الكلمه اسرا كثيره وانتقص بقدرها ومكانتها بتلفظه بلفظ لا نرضاه ابدا ولا نسمح له ان يتلفظ له

ختاما:
نذكر الجميع بقوله تعالى في سورة المؤمنون:
فإذا نفخ في الصور فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون

الأحد، يونيو 14، 2009

الخريطة التدوينية

التدوين:
هواية،تدون من خلالها أفكارك،وترسم واقعك بكلماتك،وتعبر عن أرائك وقناعاتك،التدوين ردة فعل شخص عما يجري حوله من أحداث خاصه به ،وأحداث عامة تخص مجتمعة،التدوين نوع من انواع التفاعل مابين الشخص ونفسه ومابينه وبين مجتمعه

عندما نقرأ مدونة:
فنحن نسافر لعقل شخص آخر،فننتقل لفكره،ونسافر لحياته وعقله،المدونات هي طائراتنا التي تنتقل بنا لعالم آخر مختلف فتفتح لنا أبواب بيوت مغلقه،ونحاكي من خلالها عقول لم يجمعنا بها الواقع،ونرى من خلالها ثقافه ومستوى مجتمع بشكل صحيح دون قيود اعلامية او رقابية

في الفترة السابقة افتقدت نهم قراءة رواياتي والكتب التي تسترخي بصمت بقرب وسادتي،واستبدلت تلك الهواية بالسفر اليومي كل ليلة عبر الانترنت للعديد من المدونات حولي،فاكتشفت متعة جميلة،وكأني في كل ليلة أسافر لدولة ما ،فأدخل في حاراتها،ووافتح بيوتها وأتعرف عن قرب على شعبها وعالمها المختلف،
فماذا لاحظت خلال هذا السفر الشبه يومي؟
في مصر:
هناك شعب مكافح،رغم معاناته العديد من المشاكل السياسيه والثقافيه والاقتصادية،إلا انه شعب قوي،اتخذ من المدونات سبيل للتعبير عن ارائه السياسيه والاجتماعيه بكامل الحرية رغم ما يعانيه المدونين من قمع واعتقالات هناك،والعديد من التنظيمات السياسيه ابتدأت بمصرمن خلال المدونات
أكثر ما أعجبني أثناء قراءتي للمدونات المصرية:
عفوية كتاباتهم،تلك النوعيه من الكتابة التي تنقلك بالصوت والصورة لكوبري الجامعه،فتاكل لب مع كاتب المدونة،وتسمع صوت حماقي وتامر حسني،وتتنهد مع مصرية أخرى تعبر عن مشاكلها العاطفيه وهي واقفه تنتظر المترو..ذاك الأسلوب يذكرني بقصائد الأبنودي،والروايات المصرية التي جعلت الكويتين في وقت ما يعشقون مصر،ونيل مصر،وام كلثوم وعبدالحليم وكل ما تصدره مصر للعرب ،بفضل كتابات المصرين وعشق المصرين لمصر،
تلك القراءة اغرتني لمحاولة تجريب هذه الفكرة في مجال مدونتي،فكتبت بعض القصص والحوارات البسيطة،عجنت بها الخيال بالواقع،وموهت بعض الحقائق،فجعلت الحب أبسط من كلمات متكلفة،وحوارات خياليه بعيده عن واقعنا،جعلت للحب رجل على الارض واحساس له جناح يطير بالسماء،وأحداث تلتف حول دوار بالسرة،تصل بك لتقاطع كيفان،وتتجول بك هنا بقرب البحر وتصل معك لهناك،كتبته باحساسي محاولة نقل صورة لواقع بنت كويتيه بسيطة تعيش معك وحولك
وحاولت ان اوصل بعض البوستات الوطنية بربطها بقصص وحياة نعيشها كلنا،وطفوله مشتركة عاشها جيل كامل في الكويت
،كانت مجرد محاولات ربما قد نجحت وربما كانت بالنسبه للبعض ممله،ولكن في كل الاحوال انا شعرت بأني مستمتعه وأنا احاول ان امرر الحدث بجانب قلبه هو،واستمتع وانا اسمع تنهيده قلبها وهي تمر من هنا،وسعيده وأنا ارى ردة فعل من مدونات غير كويتيه تقول لي نحن احببنا الكويت من هنا

أحب ذاك الأسلوب الذي يعكس صورة الكويت في عيوننا وأجد أروع المدونات التي تجيده والتي اتمنى فعلا أن أصل لمستواها في هذا الأسلوب مدونة المبدعه دائما سبمبوت الله يحفظها ومدونة دار عزيزة الراقيه
فعند سمبموت وفي دار عزيزه تتأمل كل التفاصيل الجميلة،وتعيش اللحظة،وتسمع صوت الفكرة،واحساسها
عند سبمبوت ومع صبايا دار عزيزه ترى عيون الكويت
انا سعيده بوجودكم هنا ،واتمنى ان اصل لرقيكما وابداعكما
ومن المدونات المميزه والاستثنائيه في نقل التفاصيل التي تعيشك بنصف الكويت ،وتنقلك لحياه شاب كويتي قد يمر من جنبك وتعيش معه
مدونة اخي فهد العسكر،الذي وان كان مقل الا ان قارئ روايته يكاد يجزم ان لفهد هذه القدرة على رسم تفاصيل الكويت وملامحها بكتاباته بشكل عام

محطة أخرى في السفر الليلي اوقفني في المملكه العربية السعودية:
هناك أيقنت أن الكتابه تعكس ثقافه مجتمع ومستوى تعليمه وقوة مناهجه،في السعوديه شعرت بانبهار فغالبيه المدونات تتمتع بالفصاحة واللغه السليمة،وبالمفردات المنتقاة،والأخطاء اللغوية والنحوية نادرة بشكل عام،أعتقد بأن مناهجهم في اللغه العربيه قوية،اضف الى ذلك حفظ القرأن المقرر ببعض المدارس،فلا أحد ينكر أهميه قراءة القرآن في تصحيح اللهجه والكتابة بإتقان،والسؤال
هل نعاني من مناهج ضعيفه في الكويت؟
فعدد لا بأس به من المدونين -ولا ازكي نفسي على احد فأنا منهم-نربط التاء المفتوحة،ونفتح المربوطة،والهمزه بدل ان تستند على نبره نراها متشرقده بالأرض،ومن الكرم كل ضاد نرز فوقها عصاة،نحن فعلا نعاني مشكله التفرقه مابين الضاد والظاد...أعتقد أنه أمر مخجل
:(
وذلك لا ينفي حقيقة أن بعض المدونين يتميزون برقي وحرفية ولغه صحيحة كمدونة كل من
اخي فرناس،واخي الغائب الحاضر شقران،والحكيم سفيد
اضف لها مدونات ذات بوستات قصيره ومركزه ولكن ربي حباها بموهبه اختزال كل المعاني بكلمات بسيطه
كمدونة الحر،ومنشق الله يحفظهم،فكل منهم اضافه لعالم التدوين

نرجع للكويت:
تعتبر الحركة التدوينية في الكويت من أروع الحركات التدوينية،نمتاز بالتنوع مابين المدونات السياسيه والأدبيه واليوميه والمدونات التي ما عندها سالفه،لن أركزعلى السلبيات وسأتركها لصراحتكم،ولأركز على بعض ما يميز المدونات:

نحن شعب يتميز بخفة طينة ممزوجه بذكاء لا يختلف عليها أحد ،ونظرة لمدونة :
ولد الديرة،بلوق عمتي،او العزيزه براقش،وفريج سعود ،عثماني
فكل منهم يطرح فكرته بثقافه عاليه وخفة طينه ذكية تميزه عن غيره ولا يشبهه فيها احد
قرائتهم متعه لا يختلف عليها اثنين
ميزه اخرى استثنائيه:
نحن بالغالب شعب لا يعترف بالتخصص،كلنا نفهم كل شي في كل شئ ما شاء الله،دون ان اذكر مثال في أحد،لكن عدد لا بأس به يفتي ويصرح ويشتط دون ان يكون لديه المعلومه الصحيحة للاسف
:(
نادر من يحترم من يختلف معه،وكثيرين هم من ان اختلفت معهم فانت لا تفهم وتسقط من حسبه الوطنية والثقافه والرقي للاسف،ورغم ذلك هناك من حواراتهم مضرب للمثل بالموضوعيه والرقي ولنا في:
حوارات عرزاله وطرحه في وقت ما خير مثل

لنا شباب يتميزون بالوعي السياسي، ،والذي وإن اختلفت معهم تظل تحترم فكرهم واسلوب حوارهم ،وروحهم الوطنيه ولا نشكك بأحد،ومنهم:
مطقوق،ابو الدستور،مهندس كويتي،آزيولايك وابو وليد الله يحفظهم
فبينما لاحظت على مستوى المدونات الخليجية ندرة في الطرح السياسي ،ولكني وجدته يرتفع وتيرته في الكويت بشكل عام
خلال متابعتي لاحظت تغير عام في مسار االخريطة التدوينية ،فمدونات كانت تتصدر المراتب الأول بالمتابعه ،اختفت وقل وجودها مقابل مدونات في وقت قصير تصدرت ،ومدونين يملكون الوعي والرقي والمفردة الجميلة ولكنهم اختفو
فما سبب غياب المدونين بشكل متتالي؟
وما سبب تأرجح البعض مابين الاستمرار والغياب؟
هل هو لعبه تليفون خربان الذي يمارسها البعض بنقل التعليقات ومناقشه الأفكار والتشكيك ببعض المدونات خلف اسوار المدونات؟
أم هو الفضول القاتل للبعض الذي يتقل الخصوصيه والمتعه في الكتابة هنا؟
أم هو احباط الواقع المرتبط بقلة عدد التعليقات؟
وهل التعليقات تعكس فعلا نجاح المدونة وتميزها؟
وهل هو الإحساس بالغربة باختلافك عن مجموع عالم يؤمن بالتحزب حتى بالمدونات؟

الأسباب كثيرة ،ومساحة من فراغ نعيشها بعد غيابهم،كل مدونة لها نكهتها وما يميزها فأين هم وما أسباب ابتعادهم؟
افتقد :
منو ينسى،نجمة،سليمان،ابو تشخيص،والحاضر الغائب شقران ،والغاليه تويتي
والعديد ممن لا يسع المجال لذكرهم ممن اكتفو بالقراءه البعيده ،دون بوست ودون حتى تعليق
نحن فعلا نفتقدكم،ونتمنى أن تكونو بخير اينما كنتم

بالمقابل :
في فترة بسيطة عدد كبير من المدونين ينضمون لهذا العالم كل يوم،ومابين الحين والآخر اضيف لقائمة المدونات عندي مدونات كثيرة،ماشاء الله ،وهذا شئ ممتع جدا وجميل جدا،فأهلا بكم بهذا العالم الجميل

ختاما:
هذا البوست يعبر عن وجهة نظر استكانة اللحظيه،لم تجامل به أحد ولم تتعمد تجاهل أحد وكل منكم له القدر والاحترام لدينا،وكل الأسماء ذكرت هنا على سبيل المثال لا الحصر،بالنهايه اذكر بمثل كويتي واقعي جدا:
حتى المصارين بالبطن تتصارع
وحتى المواعين بالمطبخ تتراقع
قد نختلف كثيرا ولكن بالنهايه نعيش مرحله جميلة ونعمه كبيرة ونحن ندون ونتفاعل مع بعض ونقضي اوقات طويله في التجول في مدونات بعض،فهل نحن نستمتع فعلا بهذه المتعه؟
:)
شكرا خاص:
لمن اضافني لموقع تدوينة دوت كوم ،بيت المدونات العربية

http://www.tadwina.com/feed/238

السبت، يونيو 13، 2009

يا ماشي درب الزلق

من يقول الكويتين ما كان عندهم بعد نظرة؟

شوفو حسين ويا اول مشاريع البي أو تي ،بيشتري الاهرامات ومعاهم دعاية،منقرع وخفرع وحب قرع

LOL

..

..

في كل البلادين تلقى الطيب وتلقى الردي

واي احب ويه سعد الفرج وهو يتعبر مشتط مشتط ويقول حكم بعد يا زينه

..

..

وأنا قلبي لك ميال...وما فيش غيرك على البال

أنت وبس اللي حبيبي....مهما يقولو العزاااال

!!

هذي الرومانسيه ولا بلاش،ياربي تقتلني ركضة قحطة وسدحته مستحي

LOL

شوفو الحب الحب:

اول واحده قالت له نورت مصر يا بيه حبها،شوفو طفاقه حب اول واعليه

يا بعد قلبي قلبك يا قحطة،وعبدالجليل يدور ابناء الكويتين في مصرهذيله كلهم ابناء قحطة

قحطة لقى نصف قلبه بالنيل

:pP~

المقوع الشرقي:

شوفي اذا الكويتي تزوج اجنبيه غسل المواعين،ولو متزوج كويتيه حذفها بالصحون

:Pp~

اييه يا النفيسي:

اذا ما تستحي العب على ما تشتهي

.................

شوفو سعد الفرج ولهان على صالحة،هذاك الحب على اصوله ،لو سعد عنده انترنت وبلاك بيري وبلا بلا

جان ما ظنتي وله

:pP~

.....

صار لي يومين مجابله درب الزلق،ومعلقه ببالي أغنيه عرس قحطة:

وعلى بلد المحبوب وديني ..زاد وجدي والبعد كاويني

يختي أناقه قحطة ذباحة،شوفو ويهه سعيد سعيد

:Pp~

هذا بوست بو يوم بو يومين

تالي نرد للبوستات ان شاء الله

:)

الأربعاء، يونيو 10، 2009

شوق

الساعة السابعه إلا ربع مساء:
مرآة كبيره يعتليها انبعاث ضوء،وطاولة تتناثر عليها أقلام كحل..أحمر شفاة ..ومورد خدود
قهوة بارده على الطاولة الأخرى
وموسيقى هادئة
وجميلة تجمل أخرى... الأخرى هي أنا
.
.
.
على ظهر كف يدها خلطت الألوان وسئلتني:
تفضلين لونا قريبا من بشرتك أو لون أفتح؟
أنظر لاختلاط كريم الأساس على يدها البيضاء وأجاوبها:
أريد أخف درجة ولون قريب من بشرتي ان لم يكن هوا

استرخي،وأترك ليديها حرية ملامسه مشاعر وجهي،اغمضت عيني،وتراءت أمامي الصور:
كان صباح بارد،جمعتنا به قهوة دافئة في نهار متغنج،مددت به يدي بجانب يده وسئلته
أنا بيضاء؟
تأملني بعيون عشقت صدقها،وجاوب بطفولة رجل صريح :
لا ..لستي بيضاء الثلج
اتسعت عينا غضبي،واستندت على خيبة أمل كل اناث الدنيا، لاحظ غضب ملامحي،فاستدرك نفسه بعد صراحته وضحك:
زعلتي؟
زميت شفتي الغضب،وأشحت بوجهي بعيدا عن عينيه،فقهقه وزاد علو ضحكته:
تدرين هذا دلع ماله معنى؟
سرق يدي،فارتجفت وهمس بأذن قلبي:
نعم لستي بياض الثلج،
انتي سكر تحمص بدفئ الشمس،أو قد تكونين إلتقاء القمح والشمس
والأكيد إنك دفئ كل الصحاري ولون مازج الظل والشمس

.
.
.
صوت شيرين منبعث من التلفزيون المعلق في غرفة التجميل:
بتوحشني وانا ويــاك..بتوحشني وكل يوم بشوفوا معاك..بيوحشني
وكل ثانيه مش وياك .. بتذبحني وكل ليله بعيشها معاك .. تفرحني تخوفني
وتجرحني واخاف بكره يفوت عمري وانا لسه ..بتــوحشنــي
تنهيده
ومحاولة تشتيت تركيزي بشئ آخر
فأحاول توجيه عقلي باتجاه الألوان المناسبه لظل عيني،اساعدها بالاختيار واترك لها عيني اللوز لتجملها وأوصيها:
لا أحب الألوان الكثيرة،وامقت الحدود الواضحة،اختاري لونين بسيطين داخليهمها وموهي الألوان
وأغمضت عيني
وتحركت فرشاه ظل العيون لتمازج الألوان على جفن أثقله الدمع والسهر،
وتموه الحدود بين الألوان كتمويه الحياه لسعادتنا في أحيان كثيرة
،وكما نموه نحن بتغافلنا حقائق قلوبنا ومشاعرنا
داخلي الألوان واخفي مابين فرشاتك اسراري،حتى اذا ما تم التأمل في عيوني يعجز الجميع عن سبر سرجمالي وتفاصيل اخفيها مع اسراري
قالت لي:
أفتحي عينك وانظري للسقف لأكحل منبت رمش عينك

افتح عيني وأناظر سقف الغرفة واذكر:
كان مساء ثرثرة،تستلقي ذكرياتك بجانب ذكرياتي،نقهقه ونضحك معا،فيضيع الوقت ويسرع في ليل سهرك طلوع الفجر،كنت اثرثر بعين نصف مفتوحه،غافيه بين يدي حنانك،تأملتني وابتسمت
والله والله...حتى منبت رمش عينج اعشقه
وآه
كنت أعذب الحب وأرقه،ارتفع من بعدك سقف أحلامي ومشاعر حبي،ولم يعد من بعد عينيك من يلامس طرف سقفي
.
.

فتحت عيني ،تأملت هي الظل وكحل زين عيني:
ما شاء الله عيونك جميلة،ولكن ناقصها شي،
تدمع عيني وانا اعلم يقينا ما ينقص عيني،تحضر ماسكرا الرموش
وتداعب رموشي بحنان،تحركها ذهابا واياب
تلك الرموش التي تعلقت بطرف اهدابها دمعات أخفيتها عنه ،وناظرت السقف في يومها لأهرب منه ومن سيل دموعي
،وسئلني:
اشفيج؟
فابتسمت:
سلامة عمرك،قولي اشلون دوامك اليوم؟
تأمل عبره عيني وصمتنا،وضاع السؤال في زحمة هم أخفيه عن الجميع وانفضح امام عيون قلبه،عندما نحب فنحن نخفي هموم صدورنا عنهم،لنقيهم شر الحزن وهمه
من زعلك؟
في عيونك السود نظرة..لا شفتها حسيت بالحزن بالياس..من زعلك؟طاحت من الليل قمرة
..خلا الطريق من المواعيد والناس
تعرفين هالغنيه؟

قاومت عبرتي:أي اعرفها
فابتسم بعيون مكاره:ماحبها اغنيه حنانه
ضحكت: واي ليش تحب تكسر فيني؟
احتضن حزني،خبئني بقلبه وضحك لضحكي وسئلني:
ليش انتي اذا حزنتي
يذبل الورد،يخفت النور،وتبكي في عيونك مدينة،
وليش انتي اذا فرحتي
،تفرح الدنيا ويملي احساسج الدنيا زينه،
وعلميني
ليش انا افقد ضحكتج،وتوحشني في حزنك بسمتك
ارحميني وارحمي هالدنيا حولك،ولا عاد اشوفك حزينة
..
..
الساعه السابعة والنصف:
فرشاه كبيرة وردت بها خدود فضحتني معه في أحيان كثيرة،وأوقفته مرارا وجعلته يستدرك بوح مشاعره وحنينه،فقد كان بالبدايه لا يجيد الاسترسال بمشاعره،ومتى ما تجرأ وتكلم تحترق وجنتي خجل فيرتبك:
آسف ضايقتج؟
فابتسم رغما عن احمرار وجنتي:
لا عادي
فيضحك:
عادي؟واشارات وجهك كلها تضوي حمراء،وتوقفني هنا؟
..
..

يقطع حبل افكاري سؤال جميله :
اأيهما تفضلين احمر شفاة أحمر أم وردي؟
واستمر باختيار الألوان الضائعه مابين اللونين،كضياع مشاعري في هذا المساء،التقط من يدها أحمر الشفاة ،مفضله أن اضعه بنفسي،اركز بالمرآه لأعرف حدودي ومساحتي،تسئلني ضاحكه:
ليش ماده البوز وعاقده النونه؟ كل هذا عشان حمرا؟

أضحك وتضحك،هو كذلك كان يضحك،فأفتعل الغضب واسئله:
انت مو مشغول؟ ليش ما تروح وتخليني أتجمل على راحتي؟
فيرفع كتفيه رافضا الرحيل:
ماني رايح،أجمل المتع يا حبيبتي استراق النظر لإمرأه تتجمل



الساعه السابعه وأربعون دقيقه
في مقعد آخر بين يدي كوافيرة متمرسه ،استجمع خصلات شعري على كتفي الأيمن،اتحسس على تموجاته وطوله،قال لي يوما:
ما أحب شعرك ناعم جدا،وما أحبك تعاكسين طبيعه الخلق وتصبغينه،احب لون البن في شعرك ،واعشق تموجات شعرك التي تريني تموجات مزاجك،حزنك وفرحك ،بل حتى جنونك وغضبك
شعرك هو انتي
!!
غرس من بعدها يديه في خصلات يومي،وضعت انا في تموجات حبه ووجوده حولي
اناظر المرآه ،ارفع شعري كله بيدي واجيب كوافيرتي:
ارفعي شعري كله
..
..
الساعه الثامنه وعشرون دقيقة:
تتأملني المرايا في مساء السهر،اقترب من المرآه وابتعد،بعض الحقائق حولنا تتغير بالقرب والبعد
أتحسس على فستاني،احب هذا الفستان ينطق صمت كل تقاطيعي وملامحي،فستان يعي مقاييسي،
وليس كل من حولي كفستاني،له قياساتي وتفاصيلي
فهل تأخرت في معرفة أن احبابنا ليسو كفساتيننا يفصلون حسب شروطنا ومقاييسنا؟
وهل تأخرت بالإيمان بأن الحب ان نحبهم هم كيفما كانو لا ان نحولهم لفستان بتفاصيل وشروط معينه كما كنا نريد نحن؟
..

..
الساعة الثامنة وأربعون دقيقة
رائحة البخور تتداخل مع حرير فستاني،وعطر ارشه حول مشاعري ،وسؤال سألته اياه في ليله تشبه هذه الليله:
جميل فستاني؟
فابتسم:
تزينينه ولا يزينج،ولحبيبتي ينسب الجمال ولا تنسب له
..
..

الساعة التاسعة إلا عشر
كعب عالي،وشال أغطي به بعض ما ظهر من جمالي،عند عتبة الليل في الماضي اوقفني:
تغطي
وتعسرت:
ماحب كل هالغطا لا تخنقني
غاضبا رددها:تغطي اقولج ماحب تطلعين جذي
يغضب وانتشي بدلال انثى سعيده اسئله:
تغار علي؟
فيزيد غضبه ويهرب من عيني،ليلتها ارخيت غطائي واحكمت ستر نفسي،فأشرقت فرحته:
أنا اناني،ماحب هالزين يكون الا لعيوني
كوني دائما هكذا ،الأنثى التي تحترم جمالها
..
..
الساعةالعاشرة والنصف:
قاعة كبيرة،وجوه كثيرة،ثريا متدلية،وأغاني عالية،وتحيط بي أسئلة قلبي
لما أنا في وسط كل هذا الفرح افتقدك؟
ولما ليس للجمال معنى دون عينك؟
تذكرني فيك ملامح وجهي..صوتي..بل حتى نبضة قلبي
وآه
أنا عاشقة تذوب افتقاد،وتحترق شوقا لرجل قد غاب
غاب وترك في قلبي حبه وذكرياته
غاب ولم يغب لحظةعن تفاصيل يومي واحساسي
غاب ولم يقل لي:
كيف التقى القمح بالشمس؟
وكيف كان الحزن في عيني بكاء مدينة؟
وليه الجمال ماله معنى ،ولا له حس وصوت دون عينه؟
غاب
فاحترق السكر،
ذرفت الدمع،
وانتهكت ستار الحزن
وفضحني حنينه
غاب
ولم يسلئني احد من بعد عينه:
ليه انتي اذا حزنتي هالدنيا تصير حزينة؟
..
..

شوق ..وافتقاد..وذكراك تداعب هذا المساء،قاعة كبيرة وأَضواء كثيرة ،وثوب تور ترتديه احداهن حول ثوبها الأزرق،تتمايل تلك بغوا،بنصف اغماضه لعين منطربه،وبخطوات سامرية راقصة يتداخل بها الشموخ بالدلع:
غاب بدري أنا يا من يجيبه...واعذاب المولع في هواه
كل حبيب تسامر مع حبيبه..وأنا مالي حبيب أسهرمعاه
دمعه الشوق لعيوني قريبة...تحرق الخد كل ماحد(ن)طراه.
.
.
.
وعند غاب بدري
يستستلم صبري
ويهل من العين دمع خالط كحلي
معلنا ذوباني في شوقي
!!

الأحد، يونيو 07، 2009

انصهار المخيخ

في داخلي زحمه:

أفكار تدز أفكار
أفكار تركض،أفكار تتكوكس،وافكار مسويه وقوف على الرأس

وأخرى تفتر

وأفترررررررر

أمسك يد فكره وامشي معها اسمعها وقبل لا اقرر الارتباط بها
تسحبني من يدي فكرة أخرى وترفس الفكرة الأولى
هل تغار افكاري من بعضها؟
ام ان كل واحده تريد ان تثبت لي جدارتها؟

..

..
في داخلي حفلة:
احلامي ترتدي فستان كشكش،يدور
تدور وتتراقص على صوت أمنياتي
حلم من احلامي يرقص...قتنقز خصره فكره
يناظرها
يستحي الحلم من نفسه،يخفض عينيه الجميله
يتكتر ويجلس
يا كرهج يا فكره
خلي احلامي ترقص

اه لو تدرين يا فكره انا شكثر تعبت من عقلي ،من تفكيري بكل امري

خلي الاحلام تعيش

خليها وموتي عقلي
.
.
..
في داخلي خوف :
يجلس بزاويه بعيده،متكئ على الظروف ومشاعر قديمه
عيون الخوف عيون حادة
تناظرني من بعيد،فأخاف واعترف له :
اتصنع الشجاعه وانا في داخلي خايفه،ابتسم واثقه وقلبي يرتجف

تعز علي نفسي ،وانا اعلم بما فيها


!!
فيحتضني الخوف بحنان ،معاكسا طبيعته بعدم الأمان
يأخذني ويخبئني داخله،يكذب واصدقه
من قال اننا لا نعلم بأنهم يكذبون؟
نعلم ونكذب على انفسنا ونقول انهم صدقو وهم يكذبون
.
.
.
فساتين ملونه
وكتب،فلسفه،دستور،و اقتصاد
عمتي تزعل على قطع زياره الأحد
ومواضيع العمل لم تنتهي بعد
وصوته يرن في أذني:
انتي فقط من تحددين مسارك
والنجاح يحتاج جرأه ويبدأ بخطوة

وخاطب في الوقت الضايع من حياتي بين الشوطين
!!
وأمي تسئلني:
حلو الشيفون البنفسجي؟
.
.
.
تجاوزنا منتصف الليل،المزاج :
رقي ومتابعه الانتخابات اللبنانيه
انا واعصابي المشدوده نتابع الانتخابات مشتطين،وفي عز متابعتنا للنتائج السريعه التفتت لي اعصابي مستغربه:
استكانة انتي امج اسمها نورما ولا ابوج سعد الحريري؟
رابيه بجبل لبنان ولا بسكيك الكويت
انتي شكو
!!
اقصص بعض الرقي لأعصابي واتجاهلها مكمله سهرتي مع الانتخابات اللبنانيه ، لا احبني حين اتجاهل شئ ولكن بعض الأمور في الحياه تحتاج ان تتجاهلها وتحقرها وتحقر نفسك ايضا

..

..
أحب الرقي،واتمنى الرقي يبادلني مشاعري،بارد وطعمه لذيذ
تدرون الرقي شئ خطير؟

كيف للرقي ان يحتضن حراره قلوبنا ويبردها علينا؟
كيف يعلمني الصبر:

مرة أكله دون حب،واحيان اخرى ينسى في قلبه كم حبه سوداء ليعلمني الصبر
رقي وبنت بعد منتصف الليل؟

أعتقد الوضع غير رومانسي

اتمنى ان اكتب شئ جميل رومانسي بعض الشئ،ولكن المزاج لا يساعفني

..

..

..

الساعه الثانيه فجرا:
وصلت لمرحله اني اسمع اطفال قلبي المشاخيط يركضون في بالي رايحين ورادين
أهيعو فضحتونا انت معاه
اطفال قلبي رغم ازعاجهم احبهم:
ببساطة هم انقى من عرفت،لا يجيدون التلون،ان احبو شخص احبوه بوجوده وغيابه
وان تحفظو بحب شخص،لا يكرهونه،ولكن يبتعدون ويتركونه وشأنه
..

..

ومع اقتراب الفجر بدأت اسمع صوت سباق سيارات وناس تشفط في مخي
تشفيط وفي قول آخر تفحيط،متى تتوب افكاري عن التفحيط؟
مرة تابعت برنامج كامل بعنوان:
توبة مفحط
لا اعرف لما اتابع اشياء مالها داعي احيانا ،اعتقد انها نوع من انواع الهروب التي امارسها
فيني طبع غبي،اذا كنت مشغوله جدا وامامي مثلا اربع مشاوير الحل؟
انزوي في سريري واكذب على نفسي واقول اني نائمة

أواكتب بوست
!!
بخاطري ازفني،أو احد يتقدم للمنصه ويزفني
......
على فكرة:
كيف تتخلص من أغنيه تحوس في بالك متغلغصه مابين افكارك واحلامك؟
بساطة،تربع هنا وغنها هنا:
وكل أمرن سهل من دون الوداع،كيف انا بودعك
بعدما قد شاع لك حبي وذاع ،في الحشا مستودعك
فيه لك اغلى مكانة
وهالله هالله بالأمانة

يوم أمنتك في قلبي..هالله هالله بالأمانة

أفكاري وأحلامي وقليل من أمنياتي مع بدايه هذي الأغنيه بدأو بالشربكه
وواحدة من أفكاري تزفن

أنا ما كنت ادري ان افكاري تزفن ،بصراحة هل هناك من له افكار ترقص وتزفن غيري؟
ّ..

..

اشفيني اليوم؟:(

في مشواري هذا الصباح لم اجد موقف قريب،توقفت بعيد ومشيت بالشمس لمده ربع ساعه تقريبا من الساعه الثانيه عشر والنصف الى الواحده الا ربع تقريبا،كنت امشي وأشعر بأن الشمس اخترقت ملابسي،راسي ،حجابي،تعدت شعري وصلت لرأسي وبدأت تذوبني وافترت الدنيا فيني
نعم...هذا الصباح انصهر مخيخي والله حفظني


شاءت الأقدار يا زين الطباع في فؤادي تطبعك
اذكر الماضي وحسك من ضياع
قلبي ما بعد ضيعك
قد حفظ عهدك وصانه
هالله هالله بالأمانه
ويوووووم أمنتك بقلبي

هالله هالله بالأمانة
....................................

تسلئني فكرة رقيقه،ترتدي حريرا ازرق:
استكانة في بنت تالي الليل تغني هالله هالله بالأمانه؟
كنتي قمة بالرقه علامج تحولتي مهري؟ هذا بوست تواجهين فيه مجتمع؟


وقبل ان اجاوبها يقوم احد اطفال قلبي المشاخيط ويشربك بصحبه ربعه
وتفل احدى أحلامي الهيلقيه شعرها وتراقصه :
وأنت محبوبي بحق وبلا نزاع
من يدي ويش ينزعك ؟
بعت لك حريتي اللي ما تباع دوم تمشي واتبعك
أنا
مفترق منك بنانه
وهالله هالله بالأمانة

هل شعرت يوما بأن قلبك وحبك أمانه؟

...

لم يرد علي احد

التفت لاكتشف هناك من حضر

.

.

حضرت فرقه التلفزيون لتكمل سهرتها في ليل افكاري
وتشرقدت أنا بانتظار ان تهدأ اللويه في داخلي

~~~~~~~~~~~

ثلاث ايام بلا نوم

استكانة تعبت من التفكير والسهر والليل

تيقن ان كل الأمور تهدأ وكل شي سيكون خير

بس:

استكانة شويه تعبانه

:(

السبت، يونيو 06، 2009

عفوا يا ابو صقر

قبل سنوات:
كنت ممن يتابع برنامج لمحامي مغمور اسمه خالد عبدالجليل يذاع في الاذاعه في الفتره القريبة من الظهر
يفترض ان يتكلم عن بعض القضايا القانونية وحلولها بشكل مبسط بهدف نشر الثقافه القانونية وطرح بعض الحلول البسيطة لبعض المشاكل
كنت انسى زحمة الطريق وأنا اشعر بأني متوسطة لجلسة جاي ضحى بصحبه مجهول ينقل لي سوالف غريبه عن الزواج والطلاق،بأسلوب مشوق،وبتفاصيل دقيقة ،وبنبره صوت تتغير مع تغير الحدث،فكنت انصت له لتنقضي مشاويري بسرعه،وان كنت اسئل نفسي في احيان كثيرة:
لما يتكلم بأسلوب لم نعتد ان نسمعه الا من النساء مع احترامي له؟

مع مرور السنوات والتخصص الدراسي ،تغيرت نظرتي للبرنامج ولشخص المتحدث فيه بشكل اكبر ،فاصحبت اسئل نفسي مابين الحين والآخر:
اين الثقافه القانونية التي يريد نشرها واين القانون في برنامجه ،وهو لا يتحدث الا بسوالف حريم بجاي ضحى؟
ونصائحة القانونية نصائح بديهيه لا تحتاج لتخصص ولا تختلف تمام عن نصائح عايشة اليحي؟
اتفقت مع نفسي ان ربما ما يهدف اليه ليس الا الشهره في دولة عدد المحامين فيها اكثر من الهم على القلب،وانه امام فرصه جيده لتسويق نفسه وهذا حق مشروع له

يغيب خالد،ويعود للظهور مع قناة الوطن الفضائية:
وقد يسئلني احدكم إبتداء ولما تتابعين الوطن اللي فيها وفيها؟
والجواب:
اكتشفت أني لست ممن يتابع التلفزيون ابدا،ولست ممن يقضي ساعة على بعضها بمقابل التلفزيون
،وان كنت اشاهد قناة الوطن أحيانا لأنها رغم تحفظي على مالكيها الا انها تتبع سياسه التكويت بشكل صحيح تجعلني استمتع وأنا اتابع مذيعين كويتين ينقلون لي احداث تشعرني بأني بقلب الحدث مقارنة بقناة الكويت الأولى التي تعيش بعالم آخر وتعرض افلام وثائقيه عن قرى في افريقيا قبل موعد الانتخابات بيومين
.
.
ونرجع لخالد عبدالجليل وتو الليل:
عاد للظهور بشكل آخر،يعرض قضايا تثير الرأي العام.
فتارة تصوير لزوجه تضرب زوجها عندها يطلب منها ولو تغير التلفزيون،ويعرض لنا شريط مسجل للحدث،ورجل تغطى عينيه ويبكي على ضرب زوجته له
والسؤال:
مالذي يثبت لي مصداقية ذاك الشريط؟
وما الهدف من رؤيه رجل خربوطي يبكي لأنه تزوج نسرة؟
وان كنت اصدق وعاصرت وجود نساء يضربن ازواجهن ولكن ،ما الهدف من نشر مثل هذه القضية؟
مالذي استفاده المجتمع؟
قضية أطفال الكويتين في مصر،تحولت لفلم عربي، فتلك تبكي لأنه تركها على ذات الطاولة من أعوام ورجع الكويت،وتلك التي اصبحت جدة ويحيط بها اطفالها،تبكي وهي تنظر للسقف فأبوها الكويتي تركها منذ سنين في بيت حتى سقفه يخروكأن اسقف الكويتين لم تخر ابدا،وكأن كل الكويتين ينتمو لطبقه مخملية لم يعانون ولم يتعبون بشئ قط
!!
صراحة فلم اطفال الكويتين في مصر اضحكني وذكرني بقحطه ونبوية في درب الزلق
وان كان عدد لا بأس به صدق هذا الفلم ،وتبرعو بالآلاف المؤلفه لقناة الوطن والسؤال:
هل خالد عبدالجليل هو أوبرا وينفري ؟
ام محامي يفترض ان يبحث بطرق قانونية لحل مشاكلهم بدعاوي نسب تثبت نسبهم؟
ثم
لكل من تبرع ألم تسئل نفسك من يدقق على هذه التبرعات وييأكد من صرفها بمصارفها الصحيحة؟
ومالذي يثبت لي انها وصلت بشكل صحيح ،وهل كان الهدف اصلا جمع التبرعات ؟
هذه قناة الوطن أو بيت الزكاه؟
قناة الوطن قناة فضائيه يتابعها الكثيرين
لم نستفد من موضوع اطفال مصر الا زياده في الحقد في قلوب كثيرين وتشويه لصورة الكويتين التي لا تحتاج لمزيد من التشوية

ولأنه برنامج جديد أخذ حقه من البريق الاعلامي الذي خفت فكان لابد من اثاره جديده تثير الشارع وذلك باستضافة ذات الرداء الأحمر المرشحة السابقه سلوى المطيري
سلوى المطيري قابلها فؤاد الهاشم في وقت الانتخابات ولم يقصر فيها وبمسخرتها بشكل علني وهي بكل بساطة تضحك،وبعد فتره من هدؤ الاجواء الانتخابيه يعاود خالد عبدالجليل مقابله سلوى وتخصيص حلقه كاملة لها مسببا ضوضاء بصرية لنا ونحن نشاهد مخلوق أحمر يعيش في مناماته ويضحك ويتدلع ويشعر
!!يا الله عليها

تابعت المقابله بمشاعر متضاربه،فتارة اقهقه من الضحك ،وتاره اخرى اغطي وجهي بيدي فقد فشلت من كل من تابع البرنامج وهي ببساطة تسوق لنفسها،وتارة اشفق لحالها
وبغض النظر عن موضوع سلوى فقد تناوله الكثيرين ،السؤال :
مالذي يهدف له خالد عبدالجليل من مقابلتها؟
سيقال لي انها هي من طلبت وتعهدت بتحمل كامل المسؤلية،وارد هذا ليس جواب كافي ولا مقنع بالنسبه لي
أنت شخص قانوني ،صاحب خبره في مجالك،يفترض ان يكون لك هدف من كل ما تعرضه،فما الهدف المقنع من مقابله سلوى سوى عرضها للتندر والسخرية من مجتمع كامل كانت اضحوكته خلال الايام الماضية
ومالذي استفدناه وانت تؤكد انك لن تعلق ولن تتدخل بينما انت وانت تحاورها مابين الحين والآخرتدربح لك كم كلمه تمسخرها وهي لا تشعر والمتابع يضحك
هل تستصغر عقلونا يا خالد؟
أحيان اشعر بأن مواضيعه كمواضيع الصفحة الأخيرة في الجرائد:
قاصر تهرب مع صديقها
القاء القبض على فنانة ب
شخصان في حالة سكر _عزكم الله- في المنطقه الفلانية
سيلانية حامل
!!
تقرا الخبر،مع العديد من البهارات وتسئل نفسك:
اين الهدف بالنهاية؟
مالذي استفدته من كون القاصر هربت او القبض على فنانة في منتصف الليل؟

في وقت مضى كنت اصدق تلك الأخبار،واليوم أنا اكيده انها ليست الا اخبار ملفقه تجيدها الراي،ويتفنن في عناوينها عبدالرزاق النجار في الوطن،وتعرضها مابين الحين والأخر القبس،اخبار مع العديد من البهارات ليس الهدف منها سوى الإثارة
..........
بعد تخرجي ،صمم خالي اصطحابي لمكتب خالد للتعرف عليه والتدريب عنده،مجاملة لخالي دخلت ذاك المكتب المقابل لمستشفى مبارك في الجابرية،اضاءة وبهرجة في المكتب،وزحمه غير طبيعية،ودور بانتظار الاستشاره،ولا يوجد أي استشاره مجانية،ببساطة مجرد دخولك على أي محامي من المحامين يكلفك خمسين دينار في وقتها،وعدد كبير من المحامين الذين اعرفهم شخصيا هم الآان بين يدي خالد يعجنهم ليعد منهم صورة ونسخة مكررة منه،
ببساطة شعرت بأني بجو موبؤ خرجت منه دون ان افكر للحظة ان استمر بالتدريب فيه
اثناء خروجنا كنت اقول لخالي ان في لبنان وفرنسا نقابه المحامين تمنع منعا باتا ان يضع شخص اسمه على اعلان معلق على البناية،لأنهم يعتقدون ان المحاماة مهنه راقية وإنسانيه وليست تجارة
آه لو يرو ما رأيت لكان عرف كثير منهم كيف تكون التجارة
!!

ختاما عفوا خالد:
حقك بالتسويق لنفسك وعملك حق مشروع مكفول لك،وولكن ليس لك الحق بتشوية صورة الكويت والكويتين بما تعرض من قضايا ليست لها أي معنى ولا أي هدف قانوني،
وليس لك الحق باللعب على جروح الآخرين بعرض الأيتام تارة وعرض أشخاص ابتلاهم الله بنقص بالعقل والفهم فيبكون امام كاميراتك كالأطفال،نكن لك الاحترام ولا نشكك على خبرتك وفهمك ولكن نسئلك بلله مالذي استفدته من مقابله سلوى تلك المقابله الطويلة لتصبح حديث الشارع واضحوكه الكويت كلها؟
واين هي الثقافه القانونية التي تسعى لنشرها
عفوا يا ابو صقر:
.لكنك للاسف،اسئت للكويت،ولنفسك،ولمهنه تنتمي اليها

الخميس، يونيو 04، 2009

أرضني به

عندما تصل لمفترق الطرق،ويحتم عليك الواقع اختيار مسار
فكيف تختار؟
لابد ان تفكر بكل السلبيات والإيجابيات وحصرها والموازنه فيما بينها لتستقر على اختيار الطريق الصحيح
أحيان رغم وعي عقلك،ونضج تفكيرك وسعه فكرك ،الا ان العديد من الأمورقد تغيب عن ذهنك وأنت تفكر
.
.
في كل موضوع هناك:
سبب
نتيجة
وعلاقه سببيه منطقيه مابين السبب والنتيجة
أحيان كثيرة رغم انك تبذل كل الاسباب ،لا تصل للنتيجة المرجوة التي تمنيتها
!!
ايا كان عقلك،ونضجك،ووسع مداركك وفكرك ،هناك دائما أمور غيبيه في كل أمر يعجز عنها عقلك
اختيارك لعمل،الدراسه،الزواج،بل حتى شراء شئ مهم،واتخاذ قرار بموضوع كبير قد يغير مسار كل حياتك لابد ان تساورك حيرة
والحل؟
اللهم إني أستخيرك بعلمك ، واستقدرك بقدرتك ، وأسألك من فضلك العظيم ، فإنك تقدر ولا أقدر ، وتعلم ولا أعلم ، وأنت علام الغيوب . اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر - ---- - خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ، ويسره لي ، ثم بارك لي فيه . وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري عاجله وآجله فاصرفه عني واصرفني عنه ، واقدر لي الخير حيث كان ثم أرضني به
.
.
.
.
ثم
أرضني به
هل الرضا اهم من تحقق ما نريد؟
الرضا يجعل بقلبك شئ مسلم ومرتاح،قد تتضايق قليلا ولكن شئ يمسح على قلبك بعد فتره يجعلك راضي ميقن ان ما لم يتحقق كان لك خيرة
وافتقاد الرضا يجعلك في حسرة دائمة،ولوم متكرر لنفسك احيانا وكأنك انت السبب احيانا في كل شئ
هل الرضا سعادة؟
هناك من يملك كل شئ ولكن تشعر في داخله سخط،مهما أخذ فإنه يشعر بنهم للمزيد
وهناك من لا يملك شئ،ولكنه راض،مبتسم وسعيد
الرضا يحرر قلبك من حزن عدم تحقق ما تريد ،ويمنحك بركة كل شئ
.....

أنا
في وقت مضى فقدت الرضا عن نفسي،وفقدت الرضا عن التسليم بخيرة أمور كثيرة
ولم أوعى على ذلك الا عندما همس أبي بأذني:
ارضي بالقليل ويهبك الرحمن اكثر
وارضي دائما وايقني بالخيرة
الرضا يا بنتي سعادة
......
وانا اشهد انها سعادة

الأربعاء، يونيو 03، 2009

بعد الفاصل

حنا شربنا الغلا حتى تمايلنا
من نشوة الحب تدفعنا خطاوينا
نكسب تعاطف أهل الحب بتعاملنا
وهروج حسادنا ما أثرت فينا
...
عندما تفرح ،حرر مشاعرك من كل قيودها،راقص فرحتك وطير باحساسك للسماء
وعندما تحزن ،لا تكتم حزن قلبك،دعه يتنهد،يبتعد قليلا،يلتقط انفاسه وسيعود
عش مع نفسك،دع كل احساس ياخذ مساحته المناسبه من وقت قلبك واحساسك،فبعض الأمور لا تستحق اكثر من سنتيمتر واحد من احساسك
......
من عادتي حين اكتب بوست ان اراجعه قبل ان انشره لمره واحدة
ومن عاداتي الغريبه أني أقرأ البوست مرة ثانيه مع كل تعليق يصلني ما عدا البوست الأخير الذي كان عاقد النونه
فهل شعر أحد منكم فعلا ان ذاك البوست كان عاقد نونته؟
قرأته بعد يوم ونصف من نشره ففكرت كيف أعنون بوست كامل بعنوان قلة أدب
!!
واكتشفت ان قلة أدب اكثر كلماتي قله ادب ولا اسب في غيرها عشتو،اذن استكانة اسفه لكل من قرأ البوست وقرأتي اكتب هذه الكلمه العيب
:)
الغريب اني في يوم الثلاثاء كتبت البوست المظلوم بعض الحب،وتابعت الدخول لمدونتي كان جيد نوعا ما
وبعد ان كتبت قلة ادب ،تابعت الدخول من بعيد فكان الدخول كبير بشكل خيالي
أما عالم غريبه بصراحة
:p~
في نهاية البوست شعرت بأني رقعت الباب طربااااخ،وأعطيت الدنيا ظهري
وللأمانه،فقد تركت اللاب توب مفتوح وتوجهت للمطبخ انقل توتري للطحين والحليب واعجن كل غضبي واخرجت كيكتن لذيذتين كانو من نصيب بيت جدي ودوانية أخي
عندما تغضب ابتعد عن مصدر غضبك ،ونفس عن مشاعرك بشئ في يدك
عندما يضايقني شئ،غالبا ما ابتعد لأني اريد ان اعيد ترتيب بعض أموري،واتصرف بشكل صحيح متزن
..........
تعليقاتكم،مثل قطرات الماء البارد على قلبي،قرأتها فتدودهت مشاعري:
دمعت عيني وأنا أقرا مشاعركم العذبة،وخجلت وأنا أقرا اسماء اقرأها لأول مرة،
بل وصلت لمرحله اني تمنيت لو ان بإمكاني ان ألبس كلماتي بوشيه تغطي وجهها الخجل منكم
:)
قرأت كلماتكم باحساسي ،وكنت قادره على أن ارد بشكر واحد للجميع،ولكني أرتأيت،أن ارد على كل تعليق على حدة فكل منهم يستحق الشكر من قلبي،واصلت الليل بالصباح وتخيطت عيوني حتى هذه اللحظة لأكتب للقلوب الصادقه حولي
كل كلمة كانت تأخذ مساحتها من عقلي وقلبي،وهذا أمر جميل ،لكن الغريب أني بنهايه التعليقات بدأت اشعر باحساس النخله، نعم باحساس الشجره من كثره ما قرأت انتي يا استكانة شجره
ولا احد يسئلني ماهو احساس الشجره،فالمهم انه احساس جميل
:)
شئ آخر اعترف به:
أنا اسمعكم
:D~
كنت قد بحت بهذا السر للزين،بأني حين أقرأ بعض المدونات أشعر وكأني اسمع اصواتهم ،اما لاحساسي بهم او ربما لصدق كلماتهم،ومع التطور اصبحت حتى البوستات السياسيه اسمعها
!!
الأمر وصل للتعليقات،اسمع التعليق الذي من كتبه كان يكتبه من قلبه،اسمع صراخ لوير أحيانا،اسمع صوت براك يضحك ،واسمع صوت دللي حين تدلعني يا زبوطه النقعه،وصوت عثماني يزفني،ودروزاه يعد التعليقات
والزين عندما تقولي احبشششش،بو وليد وابو الدستور حين يكون مو عاجبهم الموضوع،وذوبان بعض صديقاتي في بوستات الحب،ورائحة ورود شقران النرجس والكادي
أوبس وصلت مرحله اشم
أمر خطير
:)
في نهاية تعليقاتكم
تذكرت كلمة جدتي حين تقول لي عسى الله لا يبين غلاك من شر،وفعلا ما تمنيت ان اضايقكم ومن القلب
غلاكم بحجم هذه الدنيا الكبيره بكل مافيها من أحزان وأفراح
الله يحفظكم ولا يحرمني من طيبكم
.
.
يامو حكو لكن تجاهلنا
تلامس إحساسنا يسبق خطاوينا
من بدهم بالوفا حنا تأهلنا
كسرت يدين التجافي من تسامينا
يا بحر كان أنت في موجك تساهلنا
بالحب نبحر ونمسي في موانينا
روض المحبين محمي في مداهلنا
وزهور الأشواق تنبت في مراعينا
.......
يشكر لأخت المعلقه اعتذارها في مدونة نجمة ونورا،وأتمنى انها تعلمت من خطئها وعلمت غيرها،انا افترضت بك حسن النيه وما أزال أظن انه قد خانك التعبير،وفي كل الأحوال استكانة فعلا لا تخاف من أي شئ،واعرف القنوات القانونية الصحيحة لحفظي لحقي بكل صورة كما تعلمين ويعلم الجميع
:)
وحنا هل الشرف والنقا ونشرف أهلنا
عن الرذيله على النايف تعلينا
.
.
.
بالأمس وصلتني بشائر أخبار مفرحة،أسعدت قلبي،وأعادت التوازن لمزاجي الذي كان قد تعكر،كن على يقين بعد كل ضيق ولو كان بسيط هناك فرح بوسع هذا الكون وبجمال هذا النهار،الحياه تحتاج تأمل بسيط يبدأ من حواسك ويمتد لكل ما هو حولك، لتقدربعده حجم الأشياء الجميلة التي ممكن ان تفرحك،انا سهرت الليل أتلذذ باحساسي الجميل معكم،وأصبحت أفكر بتلك البشائر الجميلة،وبالنعم التي رزقت بها،وبأن اليوم خميس وأنا أحب الخميس،وأتمنى ان خميس يبادلني نفس الشعور
:P~
وربي إني لما أنزلت علي من خير فقير