الخميس، أكتوبر 30، 2008

back



تغرب الشمس وتشرق
وبالنهايه...ستستمر الحياة
لولا مراره اللحظات الحزينه
لما شعرنا بحلاوة الفرح وقيمة الراحة النفسيه
اللهم لك الحمد..انا بخير
وشكرا من روحي لكل من سئل وكتب لي ولو تعليق بسيط
لا خلا ولا عدم يا اصدقاء قلبي ومدونتي


شمس..وغيوم يخترقها النور
هواء بارد..يدخل هنا مابين قلبي وروحي
وقطرات مطر..ترد الروح
اكتشفت اني مخلوق شتوي
!!
تزهر كل مشاعري وترتوي بساتين فرحتي مع اول قطرة مطر
ولا تفارقني ابتسامتي...طالما كانت هذه الغيوم الجميلة برفقتي
يارب ادم جمال هذا الجو لنا
فهو ما من الاشيا القليله التي تسعدني في ديرتي هاليومين
اتذكر قبل اربع سنوات كنت في الحج
وفي يوم عرفه بالذات...يجتهد الجميع بالدعاء لكل ما يطري على القلب
سئلتني عمتي حزتها:
دعيتي للكويت؟
!!
ضحكت ...واكتشفت فعلا اني قد ادعي لوالدي
اسرتي
من احبهم حولي
ولكني لم افكر يوما ان ادعي للكويت بشكل خاص في صلاتي
كنت اضحك..وكانت جاده
وذكرتني بان ادعي دايما ان يحفظ الله الكويت
يصلح امورها
وان ادعي للحاكم وبطانته
ونسيت....
هاليومين يطريني صوت عمتي كثير
ومع كل حدث جديد اشعر بتأنيب الضمير
الكويت تحتاج الكثير...وبعض مما تحتاجه دعاء قلوب صادقه بحبها
.
.
.
كان نهاري غريبا
مثقلا بهموم الوطن
كلما صديت عن شئ...وجدت امامي اشياء اكثر
!!
كنت غارقه بقراءه بعض الامور المتعلقه باستجواب المليفي
عندما اتصلت قريبتي مندفعه ومشتطة تسولف عن مرة حماها
وحرتني
وقصدت وماقصدت
وخالتي قالت
وحماتي ردت
واهي حرتني
في عز التفاصيل التي عاده ما اسمعها بصمت
شعرت باني بوادي...وهي بوادي
ربما شعرت هي باحساسي
سئلتني:
شفيج استكانة؟
فأجبتها:
وسعي عالمج خلاص
قالت وسوت وحطت وبعدييين؟
!!
صمت ثم سؤال:
استكانه اني ضايق خلقج من شي؟
وجواب سريع:
ضايق خلقي من الكويت
!!
سؤال ذكي بشكل اسرع:
منو هذي؟
فأجبتها عفويا:
وطن النهار
وفاصل من الضحك...اكتشفت انها تعتقد ان الكويت واحده انا متعرفه عليها
عندما وصلنا لهذه النقطة من الخداي المشترك وعدم التفاعل السليم
قررت تغير الموضوع
بس صج ضحكتني
:)
بخاطري اشرب شي دافي
بابونج ولا حليب؟
مممممم
اروح المطبخ واشوف بعيوني
وتالي اقرر
اتمنى لكم ليله جميلة
وويك اند سعيد
HaPpy weekend