السبت، يناير 12، 2008

كل شي مثل ما كان؟

هي:
~~~~~~~~
!!لم أكن أشعر بشئ
صمت رهيب اجتاح ذاك المكان
وقلب صامت أمام عاشق قديم
ابحث في داخلي عن كلمة
عن صوت
عن احساس
فلأا أجد سوى صدى حقيقة أني لم أعد أنا
ولم يعد هو هو
!!
رغم أننا نحمل ذات الأسماء التي عشقناها بزمان مضى
وفي داخلنا ذات القلوب التي بها عشنا الهوى
.
.
.
هو:

~~~~~~

ينظر لعينيها باحثا عن بريق كان قد أضاء حياته في زمن
ويلتمس مابين حديثها عن كلمات قد عشقها وعاش بها الأمل
يضع يده على قلبه،قد يشعر برجفه
بجنون احساسه
وحبه
!!
فلا يشعر الا بدوي الصمت
.
.
.
احساس عابر:
لأانه فقدها دون رغبه منه ظل متعلق بذكراها
يراها في عينيه
يسمع صوتها في روحه
في صباحه وفي مسائه
ظن....أن لا حياة سواها
!!
أحيان..نتعلق بشئ لم نملكه
هل لأننا أحببناه بصدق؟
أم لأننا لم نعد نملكه؟


حقيقة:
للزمن أثرفي قلوبنا
ما كنت نراه بالأمس قمة الحلم والأمل
هو اليوم ذكرى لاحساس مضى وارتحل
احساس آخر:
أحبته بصدق،وظنت،انه كان بطل أجمل حكاية
رغم جروحه،رغم قسوته في البدايه
رحل...ابعدته قسوته او الظروف؟
أيا كانت الإجابة فالنتيجه واحده..فراق
تعايشت مع واقع غيابه
وتصالحت مع جروح عذابه
دارت في دوامة الحياة
وظل..له ذكرى تجتاحها مع كلمات أغاني عشقها
وفي أماكن شهدت على تلاقي أعينهم خلسه
أخذ مساحة من روحها
وتفكيرها
وحياتها
فخضعت لحقيقة انه لن ينسى
!!
هل تشتاق لوجوده؟
او اشتاقت لتلك المساحة التي شغلها من حياتها؟
.
.
.
.
تلاقي في زمن آخر
وظروف تتمهد لتجديد حب قد مضى
نفس الوجوه..ذات القلوب
ورغبه مشتركة بإعطاء الحب فرصة أخرى
!!
مقعد بارد
في قهوة بعيده
بجانب نافذه بللها المطر
جاءت تخطو بخجل
وقف لها فرحا،وقد كان ينتظرها منذ زمن
كانت هي...وكان هو
يحتضن الذكرى بشوق
وتحتضن في روحها الأمل
رجفة فرح،تعلن حالة لقاء كان قد أماته الزمن
وكلمات مبعثرة تقتل قسوة صمت وألم
!!
يحكي لها عن زمانه،عن سنين غيابها وحرمانه
وتحكي له عن حياتها،.ما فقدته وما تغير
كلا منهما اصبح له حياه
وكلا منهما تعايش مع واقع الغياب
سنين...مرت
غيّرت
وبدلت كل شي
!!حتى احساسهما
تحتضن في يديها قهوة ترتجي منها الدفا
ويشعل هو سقارته علها منه تمتص الأسى
تنظر لساعتها..تتعذر بالتأخر وترحل
لم يستبقيها
ولم تكن تريد هي أن تبقى
تحمل حقيبتها وتخطو مسرعه نحو الباب لعالم آخر
عندما تصل للباب تلتفت
تراه لها يبتسم
تبتسم
وترحل
!!
في ليلتها كتب على أوراق قلبه :
كنت أحتاج أن أراك،لأصل لحقيقة أني أحببت ذكراك

وإنك الآن أخرى غير تلك التي كانت في زمان ما

انتي ذكرى لزمن جميل مضى

لن يعود..إالا اذا عاد بنا الزمان

أما هي فدونت على صدر الزمن حقيقة أخرى:

لست قادرة على كرهك

ولكني غير قادره على أن أحبك من جديد

علي ان اتعايش مع حقيقة ان ذاك الحب المجنون انتهى بزمانه

واستبدل باحساس آخر...يصعب علي تسميته

اتلذذ بالذكرى

واعشق ذك الاحساس

واصدق في كل لحظة بفكره:

كل شي مثل ما كان...بس أحنا غيرنا الزمان

!!