الجمعة، أبريل 13، 2007

تعود

تعود
.تبحث في زوايا هذا المكان عن روح
روح احبتها
اشتاقت لها وافتقدتها
.
.
.
عادت ترتمي في حضن البوح
تلملم جروحها بحنان كلماتها
وتقهقه مع جنون افكارها
.
.
.
هل شعرت يوما بأنك قد سافرت عن نفسك سفرا طويلا؟
هل شعرت يوما بأنك اشتقت لنفسك
لحسها
لأملها
لضحكتها
انا اشتقت لنفسي هنا
!!
اشتقت لحواري دون قيود مع نفسي
لرسومات سذاجتي في حضن الورق
لطفولتي التي كبرت هنا
واحلامي التي رسمتها دون خجل هنا
.
.
.
في لحظة..شعرت بأني لا أجيد لعبه التخفي
او ربما اني افتقدت عفويه قلمي
!!واذا انفضحنا دون قصد وفقدنا عفويتنا في الكلام فماذا تبقى لنا؟
.
.
.
انغمست في تجارب حياتيه فاشله
وتعب دراسي مضني
اشعر بأني كمن يسابق
يركض
يركض
وصل الجميع وظل هو يركض
!!
.
.
.
صبري...انتي في عنق الزجاجه
تغلغصت في عنق الزجاجه
وزجاجتي معنقه
:)
.
.
هل تعرف اكبر خطأ قد نمارسه في حياتنا؟
ان نقسو على انفسنا في سبيل الآخرين
اننعاقبها دون ذنب او جريره؟
ان لا نعطيها حقها في الحلم
في الحياه
في الفرح
وفي تمني الافضل دائما
لما عدت الآان؟
عدت لاني اشتقت لكم جميعا
اشتقت للقلوب الصادقه التي افتقدتني ولم تنسني
اشتقت لمن احبني بصدق دون زيف
اشتقت لأن اخاطب روحي فيكم واسمع صداها بردوكم
فهل اشتقتم انتم الي؟